نقدم خدمات لأكثر من 315 مطاراً في العالم ونسعى لتعزيز حضورنا في المنطقة

المدير التجاري لشركة سويس بورت لخدمات المناولة الأرضية متحدثاً إلى بزنس كلاس:

نقدم خدمات لأكثر من 315 مطاراً في العالم ونسعى لتعزيز حضورنا في المنطقة

 

الدوحة – بزنس كلاس:

شهدت شركة سويس بورت المتخصصة في خدمات المطار والمناولة الأرضية نمواً ملحوظاً في السنوات الأخيرة جعلها تتصدر قائمة الشركات العاملة في هذا المجال في أوروبا مع حضور قوي في أسواق مختلفة حول العالم.

وتعزز الشركة حضورها في أكثر من 315 مطاراً حول العالم 4 منها في الشرق الأوسط، بينما بدأت بتثبيت أنشطتها في منطقة الخليج وتعزيز أعمالها نظراً للحركة النشطة التي تشهدها أسواق هذه المنطقة.

 

وفي لقاء خاص لمجلة بزنس كلاس مع نيلز بريز كنودسن، المدير التجاري لشركة سويس بورت إنترناشونال، على هامش مشاركة الشركة في مؤتمر الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا) لخدمات المناولة الأرضية الذي أقيم في الدوحة مؤخراً، أكد كنودسن على أهمية المنطقة بالنسبة للشركة العالمية مشيراً إلى جودة الخدمات التي تتميز بها ما جعلها واحدةم ن أكبر وأقوى الشركات في مجال المناولة الأرضية وخدمات المطار. ولفت إلى العلاقة المتينة التي تجمع سويس بورت مع الخطوط الجوية القطرية حيث تقدم لها الخدمات في العديد من المطارات حول العالم.

نيلز بريز كنودسن
المدير التجاري لشركة سويس بورت إنترناشونال

 

  • أين تجد الشركة نفسها في المرحلة الحالية في مواجهة الشركات المنافسة؟

شركة سويس بورت شركة عالمية ونحن في منافسة في مع الشركات الاخرى بشكل طبيعي. لكننا استطعنا أن نتفوق بفضل التزامنا وجودة خدماتنا وكفاءة موظفينا والعاملين لدينا. سويس بورت معروفة على مستوى العالم بالتزامها الصارم بالمواعيد وانظمة العمل وإجراءتت السلامة، ولهذا نحن من الخيارات المفضلة لشركات الطيران. ووجودنا في أكثر من 315 مطاراً في العالم يؤكد على ذلك.

 

  • إلى حد تأثرت أعمال الشركة في العامين الاخيرين؟ ما هي الخطط الاستراتيجية لتخطي المصاعب الاقتصادية التي يشهدها العالم؟

نحن نقوم بمراجعة مستمرة لخططنا وانشطتنا بهدف تحقيق أفضل العوائد للمساهمين، وعلى الرغم من العوائق الاقتصادية العديدة، استطعنا مواجهة التحديات وتحقيق نتائج مالية جيدة بالإضافة إلى توسع أنشطتنا والاماكن التي نعمل فيها. خططنا الاستراتيجية تقضي بمواصلة توسعنا ونحن نستهدف أكثر من مطار ومنطقة جديدة في العالم. بالنظر إلى النتائج التي تحققت، فإن المشهد الاقتصادي العالمي لم يؤثر على أعمالنا سلباً. مؤخراً انتهت شركتنا من الاستحواذ على شركة Aerocare وهي شركة خدمات الطيران الرائدة ومزد خدمات البنية التحتية في أستراليا ونيوزيلندا وكذلك شركاتها التابعة سكاي كير وكاربريدج وإيزي كارت. وهذا مؤشر على مواصلة سياسة النمو وتوسيح محفطتنا لتشمل أكثر من 50 بلداً حالياً.

 

  • ما الذي يمكن أن تقدمه “سويس بورت” ولا تقدمه شركات أخرى تعمل في نفس المجال. ما هي أبرز خدماتكم ومجال أعمالكم.

نحن نملك ما يقارب 70،000 شخص يعملون لدينا على مستوى العالم. ولهذا شركة سويس بورت شركة كبيرة للغاية وخدماتها متنوعة من خدمات المطارات والشحن والمناولة الأرضية والتموين وكل ما يتعلق بالطيران. استطعنا في فترة وجيزة أن نحقق معدلات نمو عالية وأن نواصل هذا المنحى التصاعدي. في الربع الأول من هذا العام حققنا أرباحاً تفوق ما حققناه في العام الماضي وعلى الرغم من المصاعب واصلنا أعمالنا بكل ثقة.

 

  • دخلت الشركة مؤخراً إلى المنطقة، ومؤخراً في عمان في العام 2016. لماذا هذا التأخر في الحضور إلى المنطقة؟

نحن بدأنا أنشطتنا في المنطقة منذ فترة بسيطة ولدينا حضور قوي في عمان. هذه المنطقة حيوية للغاية ومهمة كونها منطقة ربط مهمة. في الواقع نحن نعمل على تعزيز حضورنا هنا على أكثر من صعيد ولا زلنا نستكشف الفرص ونحن على اتم الاستعداد لذلك.

 

  • هل هناك محادثات للعمل في قطر؟ وما مدى تعاونكم مع الخطوط الجوية القطرية؟

مطار حمد الدولي ليس مطاراً يمكننا العمل فيه بشكل مباشر كون الخطوط الجوية القطرية تملك شركتها الخاصة التي تعمل في نفس المجال. ولكننا نتعاون بشكل وثيق مع الخطوط الجوية القطرية في أكثر من مطار حول العالم. نحن أكبر مورد للخدمات الأرضية للخطوط الجوية القطرية خارج الدوحة. والسبب في ذلك هو أن لدينا طريقة محددة وواضحة جدًا للعمل معهم. لذلك من السهل جدًا بدء نشاط تجاري جديد مع الخطوط الجوية القطرية، خصوصاً عن تدشينها لخطوط جديدة.

 

  • ما هو رأيكم بالسوق القطري؟ وهل هو سوق مهم في المرحلة الحالية.

السوق القطري سوق واعد ونشط ومهم للغاية وقد شاهدت مدى التطور في مطار حمد الدولي والخدمات المميزة التي يوفرها. ونحن نسعى لأن تكون لدينا أفضل الشراكات مع قطر ولدينا تعاون كبير مع الخطوط الجوية القطرية كما ذكرت.

 

  • هل هناك فرص للقطريين للاستثمار في شركتكم؟

نحن لم نفتح الاكتتاب العام بعد ولكننا بصدد التحضير لذلك، وعندما يتم هذا الامر يالتاكيد ستكون شركتنا هدفاً جيداً للاستثمار ونرحب بأي استثمار حينها.

 

  • ما هي اهم النقاط التي ناقشتموها في المؤتمر

نحن نشارك في الكثير من هذه المؤتمرات كل عام، ونحن نعتبر هذا المؤتمر والمشاركة به من أهم الأولويات. لدينا هنا أحد عملائنا المميزين، وهم الخطوط الجوية القطرية، الذين نعمل معهم عن كثب. فيما يتعلق بالتطورات الأخيرة المتعلقة بصناعة الطيران، هناك العديد من المشاريع في جدول الأعمال في الوقت الحالي، وهناك عدد من التغييرات والتحديثات التي يجري التخطيط لها في المخططات التنظيمية، أي الطريقة التي يتم بها التعاقد بين شركات الطيران والخدمات الأرضية.هذا نقاش مستمر، يحدث عادة في مؤتمر الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا)، حيث يعد سويس بورت أيضًا عنصراً نشطًا للغاية. والعامل الآخر الذي أصبح أكثر وضوحًا هو الحاجة إلى تقليل اعتمادنا على العمالة. لذا، سواء كنا نتحدث عن المناولة الأرضية، أو خدمات نقل الركاب مثل تسجيل الوصول، أو مستودعات البضائع، فإن العامل المشترك لجميع تلك الشركات هو أنها تتطلب عمالة كثيفة، وهذا جانب نحتاج فيه إلى إنفاق الكثير من الوقت والطاقة. يتنامى الاقتصاد العالمي بوجه عام وقطاع الطيران بشكل خاص، وأصبح الأمر أكثر صعوبة بالنسبة لنا لجذب والمحافظة على القوى العاملة المؤهلة لذلك.

 

 

نبذة عن نيلز بريز كنودسن

انضم نيلز بريز كنودسن إلى شركة سويس بورت في يناير 2009، وأدى دوراً رئيسياَ في قسم الشحن لتصبح سويس بورت من الشركات الرائدة عالمياً في هذا المجال. تولى منصب المدير التجاري في اكتوبر 2016 وعمل على تعزيز استراتيجية البيع والتجارة للشركة ودعم النمو في مجال المناولة الأرضية والشحن.

 

نبذة عن سويس بورت

تأسست سويس بورت في عام 1996 في سويسرا كشركة للمناولة الأرضية في المطارات وتولي عمليات الشحن. تقوم بعمليات في 315 مطاراً في 50 دولة، تمتد من أوروبا إلى الشرق الأوسط وآسيا وأميركا وإفريقيا. تقدم سويس بورت خدمات المناولة الأرضية في أكثر من 277 مطار حول العالم تخدم 265 مليون مسافر.

اما خدمات الشحن فتقدمها الشركة في 104 مطارات، حيث تتعامل مع 4,7 مليون طن من الشحن في 133 مخزن تابع لشركة. تعتبر سويس بورت من أكبر الشركات في خدمات المناولة الأرضية والشحن وتتميز بخدمات ممتازة عالية المستوى بأسعار مقبولة. تسعى سويس بورت لدخول أسواق الشرق الأوسط حالياً لتوسع من محفظة أعمالها.

 

السابق
لوفيف البلجيكية: تضاعف أخطاء السعودية والإمارات منذ بدء الأزمة الخليجية
التالي
تفاصيل قرصنة السعودية لـ beIN sport

اترك تعليقاً