“راس غاز” تحتفل بتسليم الشحنة 500 الى شركة إديسون

الدوحة- بزنس كلاس:

احتفلت شركة راس غاز المحدودة (راس غاز) بتسليم الشحنة رقم 500 من الغاز الطبيعي المسال إلى شركة إديسون على متن ناقلة تابعة لـ راس غاز “العريش” وذلك بمحطة أدرياتك لاستقبال الغاز الطبيعي المسال التي تقع في شمال البحر الأدرياتيكي.
وذكر بيان صحفي صادر عن شركة راس غاز اليوم أن تسليم الشحنة تم في الأول من شهر يوليو 2017 وذلك بمقتضى اتفاقية البيع والشراء طويلة الأمد التي وقعتها كل من شركة راس لفان للغاز الطبيعي المسال (2) وشركة إديسون في شهر نوفمبر 2003 لتسليم 4.6 مليون طن (أو 6.4 مليار متر مكعب) من الغاز الطبيعي المسال سنوياً.
وفي هذا الإطار أشاد السيد حمد مبارك المهندي الرئيس التنفيذي لشركة راس غاز بهذا الإنجاز قائلا “إن شركته تعتز بتسليم الشحنة رقم 500 بموجب اتفاقية البيع والشراء لشركة إديسون أحد عملاء راس غاز وشركائها المهمين حيث يمثل تسليم هذه الشحنة إنجازاً آخر يؤكد الالتزام المستمر لراس غاز بتوفير الإمدادات الآمنة والموثوقة من الغاز الطبيعي المسال إلى جميع عملائها حول العالم”.
من جهته قال السيد مارك بنياون الرئيس التنفيذي لشركة إديسون: “تمثل هذه الشحنة رقم 500 دليلاً على العلاقة المتميزة التي تجمع بين كل من راس غاز وإديسون والتي أرسيت أسسها منذ أكثر من 14 عاماً بتوقيع اتفاقية بيع وشراء الغاز الطبيعي المسال وإنشاء محطة الاستقبال البحرية بالقرب من روفيغو”.
وشركة راس غاز المحدودة (راس غاز) هي شركة مساهمة قطرية أسستها كل من قطر للبترول وشركة إكسون موبيل في عام 2001 وتعمل راس غاز بوصفها الشركة المشغلة بالنيابة عن مالكي مشاريع الغاز الطبيعي المسال راس لفان وراس لفان 2 وراس لفان 3 (مالكو المشاريع) ومن خلال مرافق العمليات بمدينة راس لفان الصناعية بدولة قطر. وتتمثل الأنشطة الرئيسة لراس غاز في استخراج ومعالجة وتسييل وتخزين وتصدير الغاز الطبيعي المسال ومشتقاته من حقل الشمال بدولة قطر وتقوم راس غاز بالنيابة عن مالكي المشاريع بالتصدير إلى دول في آسيا وأوروبا والأمريكيتين ويبلغ إجمالي قدرتها الإنتاجية حوالي 37 مليون طن سنوياً.
وتُعد شركة إديسون واحدة من أكبر الشركات في إيطاليا وأوروبا في مجال توفير وإنتاج وبيع الكهرباء وفي تقديم خدمات الطاقة والخدمات البيئية وذلك أيضاً بفضل إحدى الشركات التابعة لها وهي شركة فينيس وفي قطاع التنقيب والإنتاج وتأسست شركة أديسون منذ 130 عاماً وأسهمت في توفير الكهرباء والتنمية بإيطاليا وتمارس أنشطتها حالياً في إيطاليا وأوروبا ومنطقة حوض البحر المتوسط.

السابق
نيويورك تايمز: أكبر 3 شركات طاقة بالعالم تتنافس على ود الدوحة
التالي
الخدمات الصحية لم ولن تتأثر بالحصار

اترك تعليقاً