على شاشة تلفزيون قطر في شهر رمضان.. مسلسل الإمام أحمد بن حنبل

في بادرة فريدة من نوعها، وسعيا لعدم إغراق المشاهدين بين أحداث عشرات الأعمال الدرامية التي اعتادت بعض القنوات برمجتها في رمضان، اختار تلفزيون قطر الاكتفاء بتقديم ثلاثة أعمال درامية فقط خلال شهر رمضان القادم، حيث حرص من خلالها على أن تحاكي جوانب مختلفة تهم المشاهدين بالدرجة الأولى، وتكون بعيدة عن الإسفاف الدرامي الذي لا يأتي بفائدة من وراء بثه، وذلك وفاء للنهج الذي يسير عليه التلفزيون منذ خضوعه لعملية التطوير الشامل الذي انطلق بتاريخ 16 ديسمبر من عام 2012، حيث تم فسح المجال أكثر للبرامج الدينية والمجتمعية والتفاعلية وغيرها. ومن خلال المخطط الذي سيشرع تلفزيون قطر في تنفيذه انطلاقا من أول ايام رمضان، فإن خريطة الدراما لهذا العام ستقتضر على كل كل من المسلسل التاريخي «الإمام» والمسلسل الخليجي الاجتماعي «كان في كل زمان» والمسلسل البدوي «شوق، فضلا عن مواصلتها بث حلقات المسلسل التركي المدبلج «قيامة أرطغرل».

«الإمام» سيرة تاريخية بمعالجة درامية شيقة

بعد انتظار دام أزيد من سنتين، يشرع تلفزيون قطر، ابتداء من أول أيام شهر رمضان المبارك، في بث حلقات المسلسل التاريخي الكبير «الإمام» الذي أعلنت المؤسسة القطرية للإعلام عن عرضه حصرياً، وهو إنتاج قطري تم بالتعاون مع شركة البراق للإنتاج الفني التي تولت تنفيذ العمل، وهي شركة إنتاج وطنية، وهو من إخراج عبد الباري أبو الخير، وبطولة الفنان مهيار خضور الذي جسد شخصية الإمام، والفنان سلوم حداد الذي جسد دور الخليفة هارون الرشيد، إضافة إلى مجموعة من النجوم.
ويروي المسلسل الذي استغرق تصويره بتركيا ولبنان ما يزيد عن سنة، السيرة الكاملة للإمام أحمد بن حنبل، بمعالجة درامية شيقة، وتكنيك إخراج سينمائي، إضافة إلى التوثيق الدرامي لحياة، وسيرة الإمام أحمد، خاصة وأنه يستعرض حقبة تاريخية مهمة، وحساسة من تاريخ الأمة الإسلامية خلال فترة الدولة العباسية بما شهدته من أحداث، وفتوحات، وظهور المعتزلة، وبروز فتنة خلق القرآن التي كادت أن تعصف بالإسلام والأمة الإسلامية، لولا تصدي هذا الإمام العظيم، وثباته على الحق بموقف سجله التاريخ الإسلامي كأحد أعظم المواقف في الثبات على الحق، والدفاع عن العقيدة. وتحاكي الأجواء التي تم فيها تصوير حلقات المسلسل واقع السيرة، والأحداث والمواقف التي تطلبت بناء ديكورات كاملة للمدن التي جرت خلالها أحداث المسلسل، مثل مكة المكرمة، وعمورية، وبغداد، ومواقع المعارك التي خاضتها الدولة العباسية، والأحداث والمواقع الأبرز التي سجلتها سيرة الإمام أحمد بن حنبل.
ويأتي إنتاج المؤسسة القطرية للإعلام لهذا العمل الضخم؛ التزاماً منها بالارتقاء بوعي الأمة وذائقة الجمهور عبر إنتاج يلتزم خطاً درامياً يمزج بين التاريخ، والثقافة الموضوعية في حفظ تاريخ الأمة بالتزام يركز على إبراز القيم الثقافية والأخلاقية التي تعكس تاريخ الأمة العربية الإسلامية بعيداً عن التشويه.

«قيامة أرطغرل» يواصل الإثارة

ضمن سعيها إلى مواصلة تقديم أعمال ترقى بذائقة المشاهدين خلال الشهر الفضيل، سيواصل تلفزيون قطر بث أحداث المسلسل التركي قيامة «أرطغرل» الذي لا زال في مقدمة الأعمال المدبلجة التي تحظى بمتابعة واسعة من طرف مشاهدي تلفزيون قطر، حيث يتناول المسلسل سيرة أرطغرل بن سليمان شاه، ووالد عثمان الأول مؤسس الدولة العثمانية وذلك في سياق رحلة البحث عن قطعة أرض يستقر فيها مع قبيلته المكونة من 400 خيمة لإنهاء معاناتهم وتنقلاتهم، بعد مرحلة طويلة من الخطر وقلة الأمان والبحث وعدم الاستقرار، حيث كانت الإمبراطورية الرومانية والمغول أكبر أعدائه، وفي وقت انحسار الآمال واليأس، جابه أرطغرل كل تلك المصاعب وانتصر على أعدائه بالعزم الصبر والذكاء ليهدي قبيلته أرضاً تستقر فيها منهياً بذلك معاناتهم الطويلة وليصبح بذلك الرجل الذي غير خارطة العالم ببنائه لأسس الإمبراطورية العثمانية التي انتشرت في قارات العالم القديم الثلاث.
ويعرض المسلسل صراعات أرطغرل مع الخيانة والجواسيس والمحاربين الأشداء، في رحلة محفوفة بالخطر والخديعة والألم، كما يرصد من جهة أخرى الصداقة والتضحية والإيثار والشجاعة والجرأة والحب.

«شوق».. قصة حب بدوية

يقدم التلفزيون مسلسلا يحمل الطابع البدوي ويحمل عنوان «شوق» والذي يلعب دور البطولة فيه الفنان ياسر المصري، وهو من أحدث الإنتاجات الدرامية التي يتم تصويرها في البيئة البدوية، وهو من إخراج محمد لطفي وتأليف محمد البطوش ويضم نخبة من النجوم إضافة إلى ياسر المصري مثل مارغو حداد ورشيد ملحس وأمل دباس وسهير فهد وخالد نجم ومحمد الابراهيمي وهشام حمادة وعاكف نجم ومحمد المجالي وشاكر جابر وإيمان ياسين وغيرهم، حيث يدور العمل حول «شوق» الفتاة البدوية التي تريد الزواج من ابن عمها «راشد» (ياسر المصري) ويرفض والدها هذا الزواج، حيث تظهر « شوق» التي تلعب دورها مارغو حداد في المسلسل بشخصية منكسرة وأحياناً قوية تتحول إلى وحش أو « لبؤة» شرسة خاصة بعد صدامها مع رشيد ملحس الذي يجسد شخصية بدر – الظالم والشرير، علماً أن المسلسل سيعرض في 30 حلقة وتم تصويره في عدة أماكن في الأردن.

«كان في كل زمان».. قضايا اجتماعية منوعة

سيكون لجمهور التلفزيون في رمضان موعد مع عمل اجتماعي خليجي يحمل عنوان «كان في كل زمان»، وهو مسلسل يقدم حلقات منفصلة من إخراج مجموعة من المخرجين هم: محمد القفاص وسائد الهواري ورامي حنا وعيسى ذياب، فيما يقوم ببطولة حلقات المسلسل كل من: سعاد عبدالله وإلهام الفضالة، وصلاح الملا وجاسم نبهان، وفاطمة الصفي، وفرح الصراف وشجون وريم ارحمة، وحسين مهدي ومرام، ومنى شداد وحمد أشكناني، وزينب غازي وآخرين، والعمل من قصة وحوار وسيناريو هبة مشاري حمادة، وغيرهم، حيث يقدم المسلسل 12 قصة درامية تحمل أحداثها الكثير من التشويق والإثارة والشجن أيضاً، وفي كل قصة مجموعة من الحلقات مختلفة عن الأخرى، وفي أكثر من دولة أحياناً، وتأتي عناوين القصص المطروحة على نحو «أم السعف، خيانة القسطس، حمامة بيت، رقية النسرة، البواجة، سعد من ذوي الابتهاجات الخاصة، دير بالك على أخوك، الطرمة، تهمة الله وأكبر، قلوبنا معك وسيوفنا عليك».

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons