هل تذكرون أسمن امرأة في العالم؟ هذا ما حلّ بها بعد أوّل عملية!

 

فقدت شابة مصرية يعتقد أنها أسمن امرأة في العالم 100 كيلوغرام من وزنها بفضل نظام غذائي صارم وعملية جراحية أجريت لها في الهند، بحسب ما أعلن الخميس المستشفى في بومباي حيث تعالج.

وكانت الشابة المصرية التي تدعى إيمان أحمد عبد العاطي والبالغة من العمر 37 عاماً، تزن 500 كيلوغرام، وأجبرها هذا الوزن على البقاء في منزلها 25 عاماً بشكل متواصل.

وقال مستشفى “سيفي” في بومباي حيث تعالج إيمان إنها “خضعت لعملية ناجحة في السابع من آذار 2017”. واستأصل الأطباء قسماً من معدتها في هذه العملية.

وأضاف البيان أن الشابة “تقتات الآن على السوائل” وأن الفريق الطبي يعمل حالياً على معالجة أي تبعات صحية، وتوفير الظروف اللازمة لعودتها إلى مصر.

وكانت قضية هذه الشابة أثارت تعاطف الطبيب الهندي مفضل لاكدوالا الذي عرض أن يجري لها العملية الجراحية.

ووصلت إلى الهند الشهر الماضي بعدما ذللت عقبات حصولها على تأشيرة دخول، وبعدما جرى تأمين طائرة لنقلها، إذ إن شركات الطيران لم ترغب بنقلها على متن رحلاتها لكون ذلك “مهمة تنطوي على تحد نظراً لتعقيد حالتها وكونها معرضة لخطر كبير” بحسب الطبيب.

ورفضت السلطات الهندية أول الأمر منح تأشيرة دخول إلى إيمان، لكن الطبيب تدخل في كانون الأول مطالباً وزيرة الخارجية سوشما سواراج السماح لها دخول الأراضي الهندية.

وقال الطبيب إن نجاح هذه المرحلة الأولى من العلاج يفتح الباب أمام إجراء عملية ثانية في العامين المقبلين، بحيث ينزل وزن إيمان إلى ما دون مئة كيلوغرام.

وتعاني إيمان، بسبب السمنة المفرطة، من السكري وارتفاع ضغط الدم والأرق.

وعلى الرغم من هذا الانخفاض الكبير في الوزن من 500 كيلوغرام إلى 400، ما زالت إيمان أسمن امرأة في العالم.

وتزدهر في الهند العمليات الجراحية لتخفيض الوزن، ولاسيما في المدن التي تسجل معدلات بدانة مرتفعة.

وتشكل الهند وجهة لما يعرف بالسياحة الطبية، وتقدم خدمات طبية بنوعية عالية تضاهي الدول الغربية، بتكاليف متهاودة.

السابق
الشلل والسالمونيلا والسيدا… لعلاج السرطان!
التالي
أكبر كوب كوكتيل شقف يُدخل صور “غينيس”

اترك تعليقاً