مجلة بزنس كلاس
ستايل

 

في معرض بازل 2016، أطلقت Rolex أحدث ابتكاراتها ضمن مجموعات Oyster وCellini. فساعة Superlative Chronometer الشهيرة في الماركة أعيد تصميمها بمعايير تتخطى تلك المعهودة في صناعة الساعات. موديلات هذا العام تشتمل على ساعة Cosmograph Daytona المصنوعة من الفولاذ الصامد والسيراميك الأسود مع موضع زجاجة من الكروم Cerachrom.

تجمع هذه الساعة بين الأداء التقني المذهل والطابع الجمالي المستوحى من تاريخ هذه الساعة الأسطورية. كما أطلقت Rolex ساعة Oyster Perpetual Air-King، التي أعيد ابتكارها بعلبة قطرها 40 مم مع قرص مستوحى من عالم الطيران.

إلا أن الآلية الميكانيكية الجديدة والمذهلة تظهر في موديليّ Datejust 41 وLady-Datejust 28، ضمن مجموعة Rolesor التي تجمع الفولاذ الصامد (904L) مع الذهب الأصفر أو الوردي بعيار 18 قيراطاً. الموديل الجديد من ساعة Rolesor Datejust 41 مجهز بعيار 3235، مع مثبت ميزان الساعة Chronergy الذي طورته Rolex، ويعتمد تصميماً عصرياً في علبة قياسها 41 مم. أما الموديل الأنثوي، أي Rolesor Lady-Datejust 28، فهو مجهز بعيار 2236 مع نابض شعري Syloxi من السيليكون ابتكرته رولكس، وهو متوافر في علبة جديدة بات حجمها 28 مم.

خبرة Rolex في ترصيع المجوهرات تظهر جلياً من خلال الموديل Oyster Perpetual Pearlmaster المرصع بالماس والبالغ قطره 39 مم، فيما الموديلات Yacht Master 40 وCellini وExplorer تكشف عن أشكال جديدة وأقراص مبتكرة.

نشر رد