مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

أعلنت شركة DT Research عن أحدث حواسيبها اللوحية الجديدة من فئة إثنان في واحد والتي تحمل اسم D301S وDT311H، وتعمل الحواسيب الجديدة بواسطة نظام التشغيل ويندوز 10 وهي مُقاومة للماء والصدمات.

ويُمكن للمُستخدمين استعمال الأجهزة الجديدة في الأماكن الخارجية الموحلة وتحت المطر، كما انها تعمل بشكل طبيعي في الأماكن الداخلية مثل المكاتب والمنازل، وهي مُقاومة للماء والغبار، وتتميز بأنظمة عسكرية من ناحية مواصفات التحمل والوعورة لحماية العتاد والبرمجيات بشكل آمن.

ويأتي حاسب DT301S اللوحي بشاشة تعمل باللمس من قياس 10.1 إنش وبدقة 1920×1080بيكسل، ويعمل بواسطة الجيل السادس من معالجات شركة إنتل Core i5 أو Core i7، مع ما يصل إلى 8 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي.

بينما يتميز حاسب DT311H بشاشة تعمل باللمس من قياس 10.6 إنش وبدقة 1920×1080بيكسل، ويعمل بواسطة الجيل الخامس من معالجات شركة إنتل Core i5 أو Core i7، مع ما يصل إلى 16 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي.

ويحتوي الحاسبان على قارئ البطاقات الذكية CAC بشكل مُدمج، مع تقنية الاتصال اللاسلكي واي فاي والبلوتوث، إلى جانب إمكانية وجود كاميرا اختيارية وقارئ باركود وقارئ RFID ويدعمان اتصالات الجيل الرابع 4G.

وتدعم الحواسيب معايير IP65 ومعيار MIL-STD-810G للحماية ضد الصدمات والاهتزازات إلى جانب معيار MIL-STD-461F، بحيث يُمكنها العمل ضمن مختلف الظروف الجوية والحرارية من درجة الحرارة -4 درجة فهرنهايت إلى 140 درجة فهرنهايت.

وتعمل الحواسيب بواسطة نظام ويندوز 10 نسخة إنترنت الأشياء المؤسساتية، كما يُمكن للمُستخدم اختيار نظام التشغيل ويندوز 7 بروفيشنال، وتعتبر مثالية للعمل والاستخدام في الأماكن المغلقة والهواء الطلق، إلى جانب امتلاكها للوحة مفاتيح قابلة للإنفصال ومقاومة للماء، وبطاريات داخلية قابلة للتبديل، وعتاد وبرمجيات آمنة.

وتعتزم الشركة طرح حواسيب DT301S وDT311H في شهر يوليو/تموز الحالي، وبشكل مُباشر عبر موقع الشركة ومن خلال الموزعين والشركاء المعتمدين لديها.

نشر رد