مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

إن كنت من ملاك “آيفون 6” وترغب بالتحديث إلى “آيفون 6s” أو حتى ترغب بشراء “آيفون 6s” كأول جهاز من “ابل” لاستخدامك الشخصي، فتلك الأسباب تثبت لك أن الأمر لا يستحق فعليك الانتظار حتى “آيفون 7”.

1- ببساطة هو ليس أفضل من “آيفون 6”: في الحقيقة رغم ما قامت به شركة “ابل” من إضافات في الهاتف الجديد الخاص بها إلا أنه يظل مشابها بشكل كبير للجيل السابق “آيفون 6″، حتى إن نظرت لتقنية “3D Touch” فهي لا تزال مقتصرة على بعض التطبيقات والمهام البسيطة التي قد لا تكون ضرورية أبدا لاستخدامك اليومي!

فالتصميم لم يشهد أي تغييرات كبيرة أو حتى طفيفة بل زاد وزن الهاتف وسمكه نظرا لتقنية “3D Touch” الجديدة ولكن لا يزال الهاتف جيدا للغاية ومشابها للجيل السابق، وبالطبع المعالج تم تحسينه بشكل كبير للغاية مع الذاكرة العشوائية الأكبر ولكن نظام “iOS” يعمل بكفاءة تامة للغاية على “آيفون 6” دون أي مشاكل فلماذا ترغب بالترقية؟

2- السعر كبير أيضاً: لا نقارن “آيفون 6s” بالجيل السابق فمن المعروف أن كلا الهاتفين يحصلان على سعر مقارب للغاية في الدول الأوروبية نظرا لإمكانية شراء كل منهما بعقد لمدة سنتين مما يمنح المستخدمين سعرا بسيطا ولكن ماذا عن شرائه دون عقد؟ المقارنة هنا تأتي مع هواتف “أندرويد” من نفس الفئة فهاتف مثل “وان بلس 2” بمواصفاته القوية للغاية في عالم “أندرويد” لم يتخط سعره 400 دولار أميركي أبدا، فهل ترى الفارق الكبير وأيضاً “نكسس 6P” لا يصل إلى سعر “آيفون 6s” وهو حوالي 650 دولارا للنسخة ذات مساحة 16 جيجابايت.

3- المساحة التخزينية: بالإضافة للسعر الكبير للهاتف الجديد تظل شركة “ابل” متمسكة بشكل مزعج بالذاكرة التخزينية 16 جيجابايت والتي هي الأكثر مبيعا نظرا لأنها السعة الأقل ثمنا في الهاتف (وهو مرتفع في نفس الوقت عن باقي الهواتف الأخرى)، الأمر مزعج مع دعم تصوير 4K والعديد من التطبيقات التي تستهلك مساحتك التخزينية بشكل كبير للغاية فأنت مضطر للحصول على نسخة 32 على الأقل وهي أعلى سعرا بحوالي 100 دولار.

4- ما زالت عدسة الكاميرا بارزة عن الهيكل: في الحقيقة لا يوجد ما يبرر الأمر من ناحية التصميم الغريب، فحتى شركة “هواوي” عندما اضطرت لوضع عدسة كاميرا أكبر قامت بإضافة انحناء خاص في ظهر الهاتف مما أعطاه ثباتا كبيرا أثناء وضعه على السطح المستوي وهو ما لايحدث مع “آيفون 6s”. المشكلة نفسها متواجدة في “آيفون 6” والسبب الوحيد الذي يجعل الترقية أمرا جيدا إلى “6s” أن تقوم “ابل” بحل المشكلة وهذا ما لم يحدث.

5- دقة الشاشة: العديد من المستخدمين لا يواجه أي مشاكل مع شاشة “آيفون” ولكن إن فكرت قليلا فلماذا عليك الحصول على هاتف ذكي بشاشة بدقة أقل من 1080p بهذا السعر المرتفع ؟ هناك الكثير من البدائل بدقة شاشة أفضل والفارق بين 720p و 1080 يمكنك ملاحظته في العديد من الشاشات التي تتخطى 4.7 بوصة فلماذا لا تفكر قليلا؟

6- البطارية لم تتحسن: المستخدمون لم يواجهوا مشاكل في البطارية فهي تصمد نفس المدة التي تصمدها بطارية “آيفون 6” رغم أن ابل قامت بتقليل حجمها قليلا لتوفير بعض المساحة في الهاتف ولكن لماذا عليك شراء هاتف تضطر إلى شحنه يوميا قبل أن تذهب للنوم بل قد تضطر لفعل هذا الأمر قبل نهاية اليوم أيضاً إن كنت من المستخدمين المتقدمين قليلا لهاتفك والمزعج بحق أن الهاتف لا يمتلك خاصية الشحن السريع أو حتى الشحن اللاسلكي التي قد تنسي بعض المستخدمين ضعف البطارية مقارنة بالهواتف الأخرى.

نشر رد