مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

أثار قرار استبدال كريستيانو رونالدو في مواجهة لاس بالماس مفاجأة وسائل الإعلام والجماهير حول العالم كون ريال مدريد كان يتقدم بفارق هدف واحد فقط حينها، بينما رونالدو لم يكن قد سجل أي هدف.

زيدان استبدل رونالدو مرتين في الموسم الحالي من أصل 4 مباريات شارك بها اللاعب مما وضح مدى قدرة المدرب على فرض شخصيته على الفريق، حيث تعتقد صحيفة أس الإسبانية بأن الفرنسي يملك سلطة مطلقة على فريق كرة القدم في النادي ملخصةً ذلك في 5 قرارات مصيرية وحاسمة.

1- اقصاء خاميس رودريجيز وإيسكو ألاركون من التشكيلة الأساسية لصالح البرازيلي كاسيميرو، رغم انتشار الأنباء التي تحدثت عن تدخل الرئيس فلورنتينو بيريز بعمل المدرب السابق رافاييل بينيتيز ومطالبته بإشراك خاميس كأساسي (لم يتأكد صحة ذلك).

2- رفض بيع إيسكو ألاركون خلال الصيف الماضي رغم رغبة الرئيس ومجلس إدارة النادي في الاستغناء عن خدماته. مع رفض إعارة ماركو أسينسيو لأندية أخرى ومنحه عدة فرص للعب أساسياً في الموسم الحالي رغم صغر سنه.

3- طلب إعادة شراء ألفارو موراتا ومنحه دور هام في الفريق بالتناوب مع كريم بنزيما على الرغم من توقع الجميع أن يلجأ بيريز لبيع اللاعب بعد تلقي عرض مغري من تشيلسي يصل إلى نحو 70 مليون يورو.

4- سياسة التناوب وتبديل اللاعبين مهما كانت حجم نجومية اللاعب. زيدان استبدل بعض اللاعبين المؤثرين في أوقات حاسمة مثل توني كروس في نهائي دوري أبطال أوروبا، ولوكا مودريتش ضد فولفسبورج، ورونالدو وجاريث بيل في أكثر من مناسبة خلال الموسم الحالي. كما أنه يجري عملية التناوب مع الجميع دون أن يكترث لإسم اللاعب ونجوميته.

5- الإصرار على التعاقد مع أنطونيو بينتوس بعد أن علم بضعف قدرات لاعبي ريال مدريد بدنياً منذ توليه تدريب الفريق الأول.

نشر رد