مجلة بزنس كلاس
صحة

 

يعتبر الكافيين عنصر أساسي في المشروبات اليومية لكثير من الأشخاص، حتى أن البعض يمكن أن يتم تصنيفه على أنه مدمن للكافيين، ويحتوي الكافيين على كثير من المواد التي تساعد على زيادة نقل الإشارات بين الخلايا العصبية، وبطبيعة الحال تساعد على زيادة اليقظة والتركيز.

وتناول الكافيين بمعدلات معتدلة، ليس أمر ضار، ويساعد على زيادة التمثيل الغذائي، بالإضافة إلى زيادة التركيز واليقظة، وهناك الكثير من الصفات الإيجابية المرتبطة بالكافيين، ولكن في المقابل هناك بعض الآثار السلبية مثل زيادة معدلات ضربات القلب، وزيادة إفراز هرمون الكورتيزول من الغدد الكظرية، لذلك من الأفضل البحث عن بدائل للكافيين والتي يمكن أن تتمثل في:ـ

1) نبات Huperzine : وهو يعالج الكثير من الاضطرابات المعرفية مثل مرضى الزهايمر، وزيادة الأداء في المهام العقلية الخاصة بك، ويمكنك تناول 400 ميكروجرام يوميًا من تلك الأعشاب، للحصول على نفس تأثيرات الكافيين.

2) مادة “السيتيكولين” وهي تعمل على زدياة مستويات الادرينالين والسيروتونين في القشرة الدماغية، وتساعد على علاج ضعف الذاكرة والخرف، وهي توجد في الكرنب والسلق واللحوم والبيض والسمك، وتساعد على معدل امتصاص يصل إلى 97% من خلال حاجز الدم في الدماغ.

3) الجينسينج: وهي تساعد على علاج ضعف التركيز والوهن والتعب، مع تعزيز الذاكرة والحد من تلف العضلات، ويساعد على زيادة التركيز والدعم العقلي.

4) مادة “Rhodiola” الوردية والتي تتسبب في تناقص ملحوظ في معدلات ضربات القلب، وتحمل التمارين عالية الكثافة، ويمكن الحصول على 100 ملجم من تلك المادة ويتم تقسيمها مرتين يوميًا، مع زيادة الانتباه والتركيز وتقليل التعب والكوريتزول.

5) مادة NT وهو يساهم في الحفاظ على صحة خلية كل جسم، ويتضمن الكثير من البروتينات الدهنية، ويعالج الكثير من خلايا الدهون التالفة، علاج التأكسد للحمض النووي، ميتكوندريا، مع ارتفاع في الانزيمات المضادة للأكسدة.

نشر رد