مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

نشرت صحيفة “آس” الإسبانية تقريراً عن المدافع سيرجيو راموس ، والذي يستعرض بدايته الغير مقنعة إلى حد ما خلال الموسم الجاري في بطولة الدوري الإسباني وفي مسابقة دوري أبطال أوروبا.

واعتبرت الصحيفة أن سيرجيو راموس افتقد في كثير من الأحيان إلى التركيز ، فضلاً عن ضعف اتخاذ القرارات على الصعيد الدفاعي والأخطاء التي كلفت ريال مدريد أهدافاً بما في ذلك من ركلات جزاء.

* تقديم ركلات الجزاء للفريق الخصم.
سيرجيو راموس ارتكب العديد من الأخطاء التي أدت إلى ارتكاب ثلاث ضربات جزاء على ريال مدريد في تسع مباريات هذا الموسم ، ويعود هذا الأمر إلى فقدان التركيز وانخفاص مستواه الفني والبدني.

* حمى البطاقات الصفراء.
سيرجيو راموس حصل في ست مباريات فقط هذا الموسم على أربع بطاقات صفراء في الدوري الإسباني أمام ريال سوسيداد، أوساسونا، إسبانيول وفياريال ، وهو مهدد بالإيقاف لمباراة في حال حصوله على البطاقة الخامسة.

* رفع اليدين.
سيرجيو راموس كان حريصا جداً على استخدام يديه هذا الموسم ، مما يوحي بعدم وجود حارس مرمى وراءه ، فضلاً عن حوادث رفع اليدين داخل منطقة الجزاء كما حدث ضد فياريال ، حيث تلقى بطاقة صفراء وأعُلن عن ركلة جزاء.

* تقييم رديء.
قائد ريال مدريد جري تقييمه بشكل سيء من جانب خبراء صحيفة “آس” ، حيث قدم أداء مميز في الجولة الأولى ومن ثم تراجع مستواه ، لكن لوحظ أن راموس على وجه الخصوص يفتقد غطاء معين من كاسيميرو في الدفاع.

* إختلال الرادار
راموس أصبح معروفاً بإسم المدافع الذي يمكن أن يبدأ الهجمات بشكل مطول من خلال تمريرات دقيقة ، وعلى مر السنين أصبح هذا التكتيك يسير بشكل جيد داخل الفريق ويسمح لهم بالحصول على حلول كثيرة.

ويمكن ملاحظة بناء الهجمات التي ساهم بها سيرجيو راموس سابقاً في خط الوسط مروراً بخط الهجوم ، لكنه الآن في حاجة إلى مدى أكبر في تقديم المزيد من دوران الكرة وغيرها من الخيارات والاستفادة من توزيعات توني كروس على سبيل المثال.

نشر رد