مجلة بزنس كلاس
صحة

ما بين الإرهاق والراحة، فاصل صغير، يبدو أحيانًا غير معلوم بالنسبة للكثير من الناس. يُفرِط المرء في طريقة عيشه وأسلوب حياته بشكل يجهل أن ما يقوم به يُضر بصحته كثيرا. فهناك بعد الإنذارات المبهمة، يرسلها الجسم إلى الإنسان، تُنبيء بإرهاق مقبل، لا بد للمرء أن ينتبه له.

إليك في الآتي الاسباب الرئيسية التي تسبب لك الإرهاق في حياتك:
جفاف الجسم، إنه واحد من أبرز أسباب إرهاق الجسد. قلة السوائل وقلة شرب المياه تُظهِر جفافًا في الجسم، الذي بدوره يُنهِك المرء. جفاف الجسم يعمل على الحد من قدرة القلب على ضخ الدم في الجسم بكفاءة، الأمر الذي يقلل الأوكسجين والعناصر الغذائية المتجهة إلى عضلات الجسم

تناول الأطعمة الجاهزة، من العادات الأكثر خطورة والتي تُنهِك الجسد هي تناول الأطعمة والوجبات السريعة، المليئة بالدهون المشبعة. هذه المأكولات تؤثر بشكل مباشر على صحّة المرء، بل تعبّد الطريق للإرهاق

إهمال وجبة الفطور الصباحيّة، من أسباب الشعور بالإرهاق أيضا عدم تناول الإفطار في الصباح. فوجبة الإفطار هي أهم وجبة يتم تناولها خلال اليوم، حيث يحتاج الجسم لوجبة الإفطار بشدة ليقوم بتعويض فترة الليل، فضلًا عن أنها تنظّم عمل الجسم وتدفق الدم والسكر فيه

النوم بقلق، للنوم أهمية كبرى في حياة المرء. مهما كثرت مشاغله وتعددت، إلا أن ساعات النوم لا بديل عنها. الإرهاق يتجسّد في عدم النوم الكافي ليلًا، فمن الضروري أن ينام الإنسان حتى 8 ساعات في الليل على الأقل. حتى إن كنت غير معتادا على هذه الطريقة ولكن من الضروري المحافظة على ذلك

الأنظمة الغذائية غير الصحيّة، إن الأنظمة الغذائية الخاطئة تؤدي إلى ارتخاء عضلات الجسم وضعف العظام, ولهذا فعند اتخاذ قرار بإتباع نظام غذائي صحي، لا بد من استشارة طبيب متخصص ليحدد النظام الغذائي الصحي والمناسب لكل جسد، ولما يحتاجه جسمك من مواد غذائية. يجب تناول الفاكهة التي تمنح الجسم السكر الطبيعي اللازم للطاقة دون أن ترفع مستوى السكر في الدم

نشر رد