مجلة بزنس كلاس
بورصة

أوضحت معطيات مؤشر بورصة قطر بأن 33 شركة مدرجة في البورصة حققت أرباحاً صافية في النصف الأول من 2016 قدرت بمبلغ  20.6 مليار ريال لكن هذه الأرباح لم ترقى إلى مستوى أرباح نفس الفترة من العام الفائت والبالغة 23.1 مليار ريال حيث انخفضت عنها بنسبة 10%. وبحسب النتائج المعلنة، سجلت 20 شركة ارتفاعاً في أرباحها النصفية، وانخفضت أرباح 13 شركة أخرى، بينما لم تسجل أي شركة خسائر.

وقاد قطاع البنوك عمليات الأرباح الأرباح الإجمالية للسوق بنسبة قدرها 52%، لتصل أرباح القطاع إلى 10.6 مليار ريال بنمو نسبته 3.3% مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي. وجاء قطاع الصناعة في المرتبة الثانية من حيث الأرباح المُحققة ليصل إجمالي أرباح الشركات العاملة في هذا القطاع إلى 3.6 مليار ريال في 6 أشهر من عام 2016 بما نسبته 17.4% من إجمالي أرباح الشركات التي أعلنت عن نتائجها النصفية حتى الآن.

وعكست حالة الاستقرار المائل للارتفاع رغبة بورصة قطر القوية في العودة للمسار الصاعد الذي بدأته في أول تداولات الأسبوع الحالي مدفوعة ببعض النتائج الإيجابية التي كشفت عنها البيانات المالية لبعض الشركات القيادية، التي عزّزت من قدرة السوق على متابعة الأداء الإيجابي لتنهي تداولات هذا الأسبوع فوق مستوى 10600نقطة لتسجل أعلى مستوياتها منذ أكثر من 12 شهراً تقريباً.

واحتلّ بنك قطر الوطني المرتبة الأولى من حيث الربحية، حيث بلغ صافي الربح 6.2 مليار ريال قطري، مقابل 5.5 مليار ريال قطري لنفس الفترة من العام الذي سبقه، وذلك بسبب تأثر نتائج أعماله إيجابياً بعملية استحواذ بما نسبته 99.81% من أسهم “فاينانس بنك” التركي خلال الربع الثاني من العام الجاري.

من ناحية أخرى، جاءت شركة Ooredoo في صدارة الشركات الأعلى نمواً في الأرباح بعد أن سجلت نمواً نسبته 45% خلال النصف الأول من العام الحالي، بعد أن بلغت أرباحها خلال الستة أشهر الماضية نحو 1,46 مليار ريال قطري، مقابل صافي الربح 1 مليار ريال قطري لنفس الفترة من العام الذي سبقه، كما بلغ العائد على السهم 4.56 ريال قطري في النصف الأول من العام (2016) مقابل العائد على السهم3.13 ريال قطري لنفس الفترة من العام الذي سبقه.

نشر رد