مجلة بزنس كلاس
أخبار

الدوحة – بزنس كلاس

ارتفعت  الارباح الصافية التي حققتها شركة أعمال” (أعمال)  إلى 247.4 مليون ريال في في النصف الأاول من العام 2015 بزيادة 45.6 %  مقارنة بـ 169.9 مليون ريـال قطري خلال النصف الأول 2014)وارتفعت إيرادات المجموعة بنسبة 24.1٪ لتبلغ 1.35مليار ريـال قطري (مقارنة بـ 1.10 مليار ريـال قطري خلال النصف الأول 2014) .

وارتفعت الأرباح الإجمالية بنسبة 26.2٪ لتبلغ310.4مليون ريـال قطري (مقارنة بـ 246.0 مليون ريـال قطري خلال النصف الأول 2014) وارتفع هامش الربح الصافي 17.1٪ (مقارنة بـ 14,6٪ خلال النصف الأول 2014) وارتفعت نسبة ربحية السهم الواحد بنسبة 39.0٪ حيث بلغت 0.35 ريـال قطري (مقارنة بـ 0.25 خلال النصف الأول 2014).

وبلغ صافي الاستثمار في النفقات الرأسمالية 46.0 مليون ريـال قطري (مقارنة بـ 38.7مليون ريـال قطري خلال النصف الأول 2014).وحافظت نسبة الاقتراض إلى حقوق المساهمين   على نسبة منخفضة إذ بلغت  6.2٪ (31 ديسمبر 2014: 4.5٪).

وقال  سعادة الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني، رئيس مجلس إدارة “شركة أعمال”: ” لقد افصحنا في شهر ابريل الماضي عن نتائج مميزه للربع الاول من هذا العام ويسعدني اليوم ان أرى إستمرار لهذا الأداء القوي في الربع الثاني. لقد نمت الأرباح الصافية بما يزيد عن 45٪ خلال الستة أشهرالاولى من هذا العام مدعومة بنمو قوي في الايرادات والهوامش.  حيث تعكس هذه النتائج  المركز الريادي  لشركة “أعمال” في السوق عبر عدد من  القطاعات ليكون لنا مساهمة في  دفع عجلة النمو في قطر وتحولها نحو اقتصاد صناعي.

وعلى سبيل المثال، شهد قطاع الانتاج الصناعي والذي يشكل ما نسبته 60% من إجمالي الايرادات لشركة اعمال، ارتفاع في المبيعات بنسبة 39%. بالاضافة الى ارتفاع في الهوامش مما أدى الى زيادة في صافي الربح بنسبة 133%. وكما ساهم ايضا كل من قطاع التجارة والتوزيع والقطاع العقاري بدرجة كبيرة في الاداء المميز لشركة اعمال خلال الستة اشهر الاولى من عام 2015.إذ ان هذا التنوع هو بلا شك السبب الرئيسي الذي يميز شركة اعمال، سواء من خلال ان نكون جزءا من القطاعات الاقتصادية المختلفة او من ناحية القدرة على إدارة المخاطر بفاعلية.

وتعتبر قدرتنا على لمح الفرص الاستثمارية بشكل مبكر جزء من ماهية الشركة.  حيث نقوم بدراسة وتقييم الفرص بشكل وافي ومن ثم تخصيص رأس المال اللازم  لتحقيق أفضل العوائد لمساهمينا. ونرى ذلك واضحا في قطاع إدارة الخدمات حيث نقوم حالياً بإعادة تقييم النشاطات ذات الهوامش الضعيفة، لنواصل تعزيز أدائنا القوي والمزايا التنافسية لدينا في جميع نشاطاتنا. وإني أتطلع قدما إلى  تقديم تقرير مميز اخر عند إعلان نتائج الشركة للتسعة أشهر إنشاءالله “.

وفي معرض تعليقه على النتائج المالية للمجموعة عن الأشهر الستة الأولى من هذا العام، قال سعادة الشيخ محمد بن فيصل آل ثاني، نائب رئيس مجلس إدارة “أعمال”:”شهدت الأشهر الستة الأولى من 2015 خطوات ثابته لتحقيق إنجاز تلو إنجاز، وتوطيد وتعزيز مكانتها الرائدة في السوق. لقد نمت كل من عائداتنا وأرباحنا، مع ارتفاع في هامش الربح الصافي بنسبة 17.1٪، مقارنة بـ 14.6٪ للفترة نفسها من عام 2014. إن  قدرة الشركة  المتأصلة في التركيز والاستفادة القصوى من  الفرص الاستثمارية لصالح مساهمينا  ولدولة قطر تجعلني متفاءل للمضي قدماً في مسيرتنا وتحقيق مزيد من الانجازات”.

من جانبه قال طارق محمود السيد، العضو المنتدب لشركة أعمال:” تؤكد هذه النتائج نجاح استراتيجية شركة أعمال في تحقيق الربح المستدام على المدى الطويل. لدينا مركز ريادي في عدد من القطاعات  الاقتصادية مما يجعلنا في الطليعة للاستفادة من  الفرص الناتجة من تطور وازدهار الاقتصاد القطري، مستمرين في تطورنا لنتمكن من تلبية الطلب المتزايد على المنتجات ذات الجودة العالية والخدمات المختلفة، سواء من خلال تطوير النشاطات القائمة أو من خلال تأسيس نشاطات جديدة بالتعاون مع أفضل الشركاء العالميين والراغبين في دخول السوق القطري.وبالرغم من كوننا راضيين بما حققناه، سنستمر بالسعى جاهدين لنكون الافضل دائما في كل ما نقوم به يإذن الله تعالى”.

نشر رد