مجلة بزنس كلاس
أخبار

 

أعلنت شركة “ناقلات” نتائجها المالية الربعية المنتهية في 31 مارس 2016، حيث حققت صافي أرباح بلغ 240 مليون ريال مقارنة بـ223 مليون ريال قطري عن نفس الفترة في عام 2015، أي بزيادة قدرها 8 بالمائة. وأوضح بيان صادر عن الشركة اليوم أن الزيادة في الأرباح ترجع إلى نمو أعمال التشغيل الرئيسية في مجال نقل الغاز الطبيعي المسال، وتحسن أداء سفن نقل غاز البترول المسال. وبلغ العائد على السهم مبلغ 0.43 ريال قطري في الربع الأول من 2016 مقابل 0.40 ريال قطري لنفس الفترة من العام الذي سبقه. وأكد المهندس عبد الله فضالة السليطي المدير العام لشركة ناقلات استمرار الشركة في تنفيذ استراتيجيتها من خلال التركيز على استقرار أنشطة الأعمال القائمة، والاستثمار في تكنولوجيا أكثر كفاءة، وتقديم أفضل النتائج لمستثمريها، مشيرا إلى أن استراتيجية الشركة تتضمن استغلال الفرص الاستثمارية المدروسة لتملك سفن جديدة تخدم قطاع النقل البحري العالمي، منوها بحرص الشركة على تقييم المخاطر المتعلقة بالاستثمارات القائمة وذلك بصورة دورية من أجل ضمان قوة الأداء المالي واستقرار العوائد على مساهميها. ولفت إلى أن ناقلات حققت إجمالي إيرادات بلغت 906 ملايين ريال في الربع الأول من العام الجاري بزيادة قدرها 4 بالمائة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، وقد حرصت الشركة على إدارة عملياتها عن طريق التأكيد على أهمية كفاءة الأنشطة التشغيلية ورفع مستوى الأداء. يذكر أن ناقلات هي شركة النقل البحري القطرية التي تقوم بتوفير النقل الأساسي في دولة قطر لسلسلة توريد الغاز الطبيعي المسال، وأسطولها لشحن الغاز الطبيعي المسال هو الأكبر في العالم، فهو يضم 63 من سفن الغاز الطبيعي المسال، كما تدير وتشغل أربع ناقلات كبيرة لغاز البترول المسال وأربع ناقلات للغاز الطبيعي المسال، عن طريق اثنين من المشاريع المشتركة الاستراتيجية، ناقلات كيبيل للأعمال البحرية المحدودة وشركة تأسيس منصات الحفر البحرية وإصلاح السفن “كيبل للأعمال البحرية المحدودة”، وتعمل شركة ناقلات على إصلاح السفن ومرافق البناء في مجمع بناء السفن الدولي إرحمة بن جابر الجلاهمة، كما تقدم مجموعة كاملة من خدمات الدعم البحري للسفن العاملة في المياه القطرية.

الدوحة /قنا/

نشر رد