مجلة بزنس كلاس
رياضة

استطاع أخيراً ريال مدريد أن يفرض شخصيته على أحد الأندية المنافسة في الدوري الإسباني، انتصار عريض حققه على حساب إشبيلية نستطيع القول أنه أتى بعد فوات الأوان، حال الريال لم يتغير ليبقى في المركز الثالث بالليجا التي حُسم لقبها لصالح برشلونة منطقياً منذ مدة.
الريال تنفس الصعداء في الأسبوع الحالي، المشاكل تقلصت نسبياً لتطغى الابتسامة اليائسة على أجواء الفريق في موسم صعب جداً.
بعد عناء .. ريال مدريد يهزم أحد الأندية القوية داخل إسبانيا
بعد الاخفاق أمام برشلونة، فالنسيا، أتلتيكو مدريد، فياريال، إشبيلية (ذهاباً) تمكن ريال مدريد أخيراً من تحقيق انتصار عريض على حساب إشبيلية. الريال الذي افتقر للشخصية القوية التي يفرضها على منافسيه أظهر أخيراً صلابة نفسية وتكتيكية وفنية على أرض الملعب أمام أبناء الأندلس.
الريال كان الطرف الأفضل والأكثر استقراراً في اللقاء، منذ الدقائق الأولى شعرنا بأن رجال زيدان يرغبون بتحقيق الانتصار ولا شيء غيره فدانت لهم المباراة برباعية ساحقة لم يحققها أي نادٍ على حساب أبناء الأندلس في الموسم الحالي.
عودة كريم بنزيما كان لها مفعول سحري على اداء الريال الذي أصبح أكثر تناغماً بمنظومة BBC الفعالة، أهداف أربعة سجلها الريال عبر مهاجميه وضحت كيفية تأثير الإصابات على مشوار الفريق خلال الموسم.
بيريز تحت الضغط .. ممنوع الاقتراب من نافاس
مرة أخرى يجد نفسه فلورنتينو بيريز في موقف صعب خلقه هذه المرة المتألق كيلور نافاس، حارس المرمى الكوستاريكي ساهم في فوز ريال مدريد على إشبيلية لينال الإشادة من وسائل الاعلام حول العالم.
تألق نافاس مستمر من مباراة إلى الأخرى الأمر الذي وضع بيريز تحت ضغط كبير كونه يفكر في التعاقد مع ديفيد دي خيا الصيف المقبل، جماهير الريال وحتى وسائل الاعلام تدعم الكوستاريكي، كذلك الأمر في صحف أوروبا المختلفة مما سيعني أن الرئيس سيخوض حرباً جديدة مع الجميع في حال أصر على ضم دي خيا.
رونالدو يعتذر للجماهير
حينما يعتذر رونالدو لجماهير سانتياجو برنابيو بدلاً من اسكاتهم مثلما حصل في مواجهة سيلتا فيجو فهذا يعني أن البرتغالي يشعر بالارتباط روحياً مع جماهير فريقه بعد الفترة الصعبة التي مر بها مؤخراً، رونالدو أضاع ركلة جزاء وعبر عن أسفه لجماهير ريال مدريد بعد نجاحه في تسجيل الهدف الثالث في اللقاء.
هل يكون اكتساح إشبيلية نقطة التحول على غرار ما حدث في موسم العاشرة؟
نستطيع القول أن منظومة BBC المرعبة بزغ نجمها في مواجهة ريال مدريد وإشبيلية على أرضية ملعب سانتياجو برنابيو موسم 2013\2014، الريال كان تائه مع أنشيلوتي حينها ولم يجد الأداء الفعال هجومياً ودفاعياً، لكن بعد مواجهة الفريق الأندلسي والتفوق عليه بنتيجة 7-3 تغير كل شيء، الفريق اكتسب الثقة، أصبح يعرف الطريق إلى الشباك، اللاعبون أصبحوا أكثر تفاهماً مما قادهم لتحقيق العاشرة في نهاية الموسم.
اليوم يجد الريال نفسه في وضعية مشابهة، التفوق على إشبيلية أتى بعد فترة صعبة جداً، كما أنه أعاد اكتشاف منظومة BBC بعد عودة بنزيما من الإصابة وتحسن لياقة جاريث بيل، عوامل ربما تكون مؤثرة لتحدث تغيير جذري في ريال مدريد بالمباريات المقبلة.

نشر رد