مجلة بزنس كلاس
أخبار

كشف السيد محمد عبدالله العلي رئيس قسم النقليات بإدارة المرافق والخدمات العامة بوزارة التعليم والتعليم العالي عن توفير عدد ( 2036 ) باصاً مختلفة الأحجام ( 26 ـ 35 ـ 40 ) مقعد على المدارس ورياض الأطفال ضمن تجهيزات مسبقة لحملة العودة إلى المدارس للعام الأكاديمي 2016/2017م ، يأتي ذلك حسب احتياجات المدارس ورياض الأطفال للباصات، وهي قابلة للزيادة حسب حاجة كل مدرسة بعد التأكد من تحقيق التوازن اللازم بين تلبية احتياجات المدارس الفعلية من وسائل المواصلات لنقل الطلاب الراغبين في هذه الخدمة والاستخدام التشغيلي الأمثل لهذه المواصلات مع المحافظة على أمن وسلامة الطلبة والطالبات.

وقال العلي : لقد تم توزيع باصات الاحتياجات الخاصة وعددها ( 15 ) باصاً على المدارس حسب الحاجة الفعلية لوجودها للاستفادة من طاقتها الاستيعابية حيث أن هذه الباصات مخصصة لنقل طلاب الاحتياجات الخاصة مع مرافقيهم، وسيتم تلبية حاجة المدارس من السيارات الصغيرة والخاصة لطلاب ذوي الاعاقة للحالات الفردية في المدارس بعد التأكد بأن حالتهم الصحية تستوجب توفير سيارة خاصة لهم .

وأكد في تصريحه أنه تم توزيع التعاميم الخاصة بقسم النقليات والتي توضح من خلالها آلية تشغيل الباصات والسيارات والإرشادات الخاصة بالأمن والسلامة؛ لاستخدام الحافلات المدرسية والتعليمات الخاصة لمرافقين الطلاب على الباصات التي تحافظ على سلامة أبنائنا الطلاب في الباصات مثل: تعليمات الصعود والنزول من الحافلة وإلزام الطلبة باستخدام حزام الأمان، وعدم الوقوف في الباصات اثناء التحرك، وعدم عبور الطلاب من أمام وخلف الباص، والتأكد من خلو الباص من الطلاب في الفترة الصباحية والفترة المسائية بعد الانتهاء من الرحلة المدرسية، والإبلاغ عن أي طالب يتغيب عن الباص، وكذلك التعليمات الخاصة لإدارة المدارس بالواجبات التي يجب مراعاتها في استخدام الحافلات، مثل أن يكون هناك أبواب وأماكن مخصصة للباصات فقط عند نزول الطلبة وعند الصعود، وعدم تحرك الباص برفقة الطلاب إلا بوجود مرافق أو مرافقة للطلاب، وكذلك التنبيه على الطلاب بالمحافظة على الباص، وعدم إتلاف المحتويات الداخلية وأيضاً كيفية طلب الباصات الاضافية عند زيادة عدد الطلاب مستخدمي حافلات النقل المدرسي.

وأشار إلى توفير عدد من السيارات الخاصة بالأهالي في القرى مع بداية العام الدراسي وذلك بعد التأكد من مدى الحاجة الفعلية لها حسب الإجراءات المتبعة في القسم والخاصة بتشغيل هذه السيارات مثل التأكد من مكان السكن وعدم وصول باصات لهذه المناطق .

كما أكد السيد العلي رئيس قسم النقليات على جاهزية قسم النقليات بإدارة الخدمات العامة بوزارة التعليم لتلبية أي احتياجات من الباصات الإضافية لأية مدرسة، أو أي نوع من السيارات لمرافق الوزارة عند تلقيهم الطلب عبر الإيميل أو الفاكس أو حتى بالاتصال المباشر عند الضرورة وسيقوم القسم بإجراء اللازم وبشكل فوري ، وكشف العلي في تصريحه أن جميع الباصات التي تم التعاقد عليها تتميز مستوى عالٍ في مواصفات الأمن والسلامة العالمية ، و سبل الراحة والرفاهية مثل مخرج الطوارئ وعدم تحرك الباص إلا عند اغلاق الباب، وأحزمة الأمان وحقيبة الاسعافات الأولية، ووجود كاميرا عند رجوع الباص للخلف ، وتوفرها على درجة تكيف باردة وعالية المستوى داخل الباص، إلى جانب توفر الملصقات على الباص من كل جانب، والتي توضح بأن الباص مخصص لنقل الطلاب لتجنب مستخدمي الطريق وتوخي الحذر، وعلامة قف الجانبية عند توقف الباص عند الصعود أو نزول الطالب والرفاهية مثل شاشات العرض التي يتم عليها عرض المواد التعليمية والتثقيفية للطلاب ومبرد مياه للشرب ، وشدد على ضرورة المحافظة على الحافلات المدرسية وعدم إتلاف محتوياتها لافتاً إلى قيام قسم النقليات بالمتابعة والإشراف التام على كافة الحافلات والباصات المدرسية العاملة طيلة العام الدراسي.

نشر رد