باستثمارات تجاوزت مليار دولار .. الديار القطرية تفتتح فندق سانت ريجيس القاهرة

بزنس كلاس: افتتحت شركة الديار القطرية، رسميًا فندق سانت ريجيس القاهرة، المملوك بالكامل للشركة، وذلك في مقر الفندق بالعاصمة المصرية القاهرة، بحضور سعادة السيد علي شريف العمادي وزير المالية، والسيد ستيفن منوشين وزير الخزانة الأمريكي، والدكتور محمد معيط وزير المالية المصري.
كما حضر الافتتاح من شركة الديار القطرية سعادة الشيخ خالد بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الإدارة، والمهندس عبدالله بن حمد العطية الرئيس التنفيذي للشركة، والسيد ساتيا انند رئيس شركة ماريوت أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا، إضافة لعدد من كبار الشخصيات من الجانبين القطري والمصري.
وبهذه المناسبة صرّح سعادة السيد علي شريف العمادي وزير المالية قائلًا: «إن دولة قطر باستثمارها عن طريق شركة الديار القطرية في هذا المشروع المتميز تؤكد بشكل عملي على التزامها بالمساهمة في دعم القطاع السياحي لدوره الحيوي في التنمية الاقتصادية وخلق فرص العمل، ويمثل هذا المشروع إضافة جديدة للاستثمارات القطرية في مصر التي تتجاوز الخمسة مليارات دولار في مختلف المجالات».
كما صرح السيد ستيفن منوشين وزير الخزانة الأمريكي قائلاً :« إن إنجاز هذا المشروع لم يكن ممكنًا لولا مجهودات شركة الديار القطرية. ومن خلال استثمار الديار القطرية في هذا المشروع يمكننا رؤية أثر التعاون الاقتصادي في خلق فرص العمل وتنمية المصالح المشتركة في الفرص الاستثمارية».
بدوره، قال الدكتور محمد معيط وزير المالية المصري «نبارك لشركة الديار القطرية افتتاح هذا الفندق الرائد، والذي جاء نتيجة قرار الشركة بالاستثمار في القطاع السياحي أحد أهم القطاعات للاقتصاد المصري».. مضيفًا أن «زيادة الاستثمارات الأجنبية في مصر تعتبر أحد أهم أهداف الحكومة المصرية، والقطاع الخاص يمثل أحد أهم قطاعات الاستثمار في مصر، والاهتمام بالتوسع في الاستثمار يخلق فرصًا اقتصادية من خلال دعم الاقتصاد الكلي وزيادة الوظائف وتوطين التكنولوجيا. لذلك فإن الحكومة المصرية ترحب دائمًا بالاستثمارات الأجنبية وتوفر لها المناخ المناسب للاستثمار». من جانبه، أوضح سعادة الشيخ خالد بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس إدارة شركة الديار القطرية أن الشركة تسعى دائمًا لتنويع مصادر الاستثمار سواء من حيث الطبيعة النوعية للمشاريع أو من حيث اختيارها للوجهات الاستثمارية الأكثر تميزًا من حيث العوائد على الاستثمارات، وهذا المشروع يعتبر علامة من حيث الطبيعة النوعية للمشروع الذي سيكون وجهة سياحية متفردة في قلب القاهرة.
وقال «نحن سعداء بهذا الافتتاح، والذي يمثل بداية لاستكمال العديد من المشاريع في جمهورية مصر العربية في الفترة القادمة بإذن الله تعالى . حيث تخطت استثمارات الديار القطرية الحالية في السوق المصري 3 مليارات دولار أمريكي موزعة على عدد من المشاريع التي تجاوزت مساحتها الـ 40 مليون متر مربع ما بين سياحية وسكنية ومتعددة الاستخدام».
ويقع فندق سانت ريجيس القاهرة، على ضفاف كورنيش النيل في قلب القاهرة حيث يعتبر أحد أهم مشاريع شركة الديار القطرية الكبيرة في مصر والذي تجاوز إجمالي الاستثمار فيه ( مليار دولار أمريكي) ، ويتكون من مجمع راق بمساحة بناء إجمالية تتجاوز 197 ألف متر مربع تضم برجين شاهقين بارتفاع 135 مترًا بالإضافة لمبنى خدمات الفندق والمؤلف من سبعة أدوار تحتوي على مطاعم وقاعات للمناسبات والاحتفالات وغرف الاجتماعات وحمامات السباحة والنادي الصحي والساونا وغرف الخدمات.

ويتكون الفندق من 286 وحدة فندقية متنوعة ما بين غرف وأجنحة فاخرة و80 شقة فندقية مختلفة المساحات، كما يوفر الفندق أيضًا أماكن مخصصة للاجتماعات تغطي مساحة 2339 مترًا مربعًا، ومن بينها قاعة رئيسية بمساحة 963 مترًا مربعًا، وحمامات سباحة داخلية وخارجية ومركز صحي.
ويجسد فندق سانت ريجيس أعلى مستويات الفخامة العصرية في العاصمة المصرية ومن المتوقع أن يكون أحد أهم المعالم السياحية المتميزة على كورنيش النيل في القاهرة لما يتميز به من تصميم رائع مستوحى من التراث العربي. من جانبه، صرح المهندس عبد الله بن حمد العطية الرئيس التنفيذي لشركة الديار، قائلًا «منذ دخولنا السوق المصري في عام 2006، تضمنت الأهداف الاستراتيجية لشركة الديار القطرية تنويع مجالات الاستثمار في المجالات العقارية والسياحية، بالإضافة للمساهمة في دفع عجلة الاقتصاد الوطني عبر تسخير قدراتنا لتحقيق البعد الاجتماعي والثقافي وخلق المزيد من فرص العمل وتعظيم نسبة المحتوى المحلي». وأضاف أنه «تجسيداً لهذا الالتزام وفّر مشروع «سانت ريجيس القاهرة « أكثر من 5000 فرصة عمل مباشرة أمام العمالة المصرية منها نحو 1000 مهندس من مختلف التخصصات خلال مرحلة البناء، كما دعم المشروع الصناعة الوطنية المصرية بشكل مباشر، حيث اعتمدنا على السوق المحلي لتوفير مواد البناء ومكونات المشروع بنسبة تخطت 70% من كافة الاحتياجات. وعلاوة على ذلك، ومع بدء التشغيل، يوفر المشروع نحو 440 فرصة عمل دائمة في الفندق والمرافق الملحقة به، ومن المتوقع أن يرتفع هذا العدد إلى 1000 وظيفة 95% منها من العمالة الوطنية المصرية ، وأتمنى أن تحقق مشروعات الشركة دورها المنشود في دعم الاقتصاد الوطني وكل من القطاعين العقاري والسياحي».
ومن جانبه قال السيد ساتيا انند رئيس شركة ماريوت أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا إن «مصر أحد أهم أسواقنا الرئيسية ذات الأهمية الإستراتيجية لنمو المجموعة في المنطقة فمدينة القاهرة وجهة سياحية ذات عوامل جذب مختلفة للسياحة العالمية نظرًا لطبيعتها الخاصة التي تحتوي على مزيج خاص من التاريخ والثقافة والتقاليد والسحر. ويعد فندق سانت ريجيس القاهرة إضافة هامة لمجموعة علامتنا التجارية سريعة النمو، ومن المتوقع أن يساهم في رفع مستوى الضيافة الفاخرة في القاهرة بتصميمه الرائع ، ومستويات الخدمة غير المسبوقة، والمرافق الاستثنائية».
وقد تأسست شركة الديار القطرية للاستثمار العقاري في 2005، كإحدى شركات جهاز قطر للاستثمار، بهدف دعم الاقتصاد القطري المتنامي، وتنفيذ مشاريع التنمية العقارية داخل دولة قطر وخارجها. وبدأت الديار القطرية العمل على باكورة مشاريعها، بإنشاء مدينة لوسيل بشمال الدوحة في ديسمبر 2005، والتي تعد أضخم مدينة في العالم يتم بناؤها وفق معايير الاستدامة. ويبلغ رأس مال شركة الديار القطرية 8 مليارات دولار، فيما تجاوز عدد مشاريعها 60 مشروعًا قيد التطوير في قطر وفي 24 دولة حول العالم، باستثمارات تقدر بأكثر من 35 مليار دولار. ورسخت شركة الديار القطرية مكانتها باعتبارها واحدة من أكثر الشركات العقارية مصداقية واحتراماً في العالم، نتيجة التزامها نحو المجتمعات التي تتواجد فيها، بالعمل على تحسين نوعية الحياة فيها وتمسكها بالجودة والاستدامة.

 

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons