استمرار الانفاق على المشروعات الكبرى.. خليفة بن جاسم: موازنة 2021 تؤكد قوة الاقتصاد الوطني

الدوحة- بزنس كلاس:قال سعادة الشيخ خليفة بن جاسم بن محمد ال ثاني رئيس غرفة قطر ان الموازنة العامة للدولة للعام المالي ٢٠٢١ والتي اعتمدها حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى اليوم الخميس ١٠ ديسمبر ٢٠٢٠، تعكس قوة الاقتصاد القطري بالرغم من جائحة كورونا وتداعياتها المرتبطة بالإجراءات الاحترازية ضد تفشي الفيروس، حيث تتضمن الموازنة استمرار الانفاق على المشروعات الرئيسية، فضلا عن تخصيص مبالغ كبيرة لمشروعات التعليم والصحة وهما القطاعان اللذان يستحوذان دائما على اهتمام سمو الأمير.
وأشار الى ان استحواذ المشروعات الرئيسية على نحو 37% من إجمالي المصروفات بقيمة بلغت72.1 مليار ريال من اجمالي مصروفات الموازنة البالغة نحو 194.7 مليار ريال، يؤكد مواصلة الدولة توفير المخصصات المالية اللازمة لاستكمال جميع المشروعات المرتبطة بمونديال 2022 في التوقيت المناسب وقبل انطلاقة المونديال بفترة كافية.
وأشار سعادة رئيس الغرفة إلى أن الموازنة تدعم خطط الدولة وتوجهاتها في مواصلة مسيرة التنمية المستدامة، كما أنها تكشف عن المخططات المالية السليمة التي تنتهجها الحكومة في التعامل مع تقلبات أسعار النفط العالمية، إذ تم احتساب سعر برميل النفط بسعر 40 دولارا للبرميل، لافتا الى قوة ومتانة الاقتصاد القطري، وما يشهده من تطورات متسارعة بفضل رؤية القيادة الرشيدة التي مكنت الاقتصاد القطري من تحقيق معدلات نمو جعلته واحدا من أسرع الاقتصادات نموا في العالم.

 

 

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons