رولز رويس تختبر وقود الطيران المستدام بنسبة 100٪ في الجيل القادم من محركات الاختبار

اختبارات أرضية باستخدام وقود طيران مستدام (SAF) بنسبة 100٪ لإثبات أن محركات رولز رويس يمكنها استغلال إمكانات وقود الطيران المستدام لتقليل الانبعاثات

الدوحة- بزنس كلاس: كجزء من إستراتيجيتها المتواصلة لتصفير انبعاثات الكربون، ستشرع رولز رويس في استخدام وقود الطيران المستدام بنسبة 100٪ لأول مرة في الاختبارات الأرضية للمحركات على تكنولوجيا المحركات من الجيل القادم.

وتهدف الاختبارات إلى تأكيد أن وقود الطيران المستدام غير المخلوط يساهم بشكل كبير في تحسين الأداء البيئي لمحركات التوربينات الغازية.

وقد تم إنتاج وقود الطيران المستدام المستخدم في الاختبارات من قبل شركة وورلد إنرجي (World Energy) المتخصصة في إنتاج الوقود منخفض الكربون في باراماونت، كاليفورنيا، وتم الحصول عليها من قبل شركة شل للطيران وتسليمها بواسطة سكاي إن آر جي (SkyNRG). ويتمتع هذا الوقود غير المخلوط بالقدرة على تقليل انبعاثات صافي ثاني أكسيد الكربون بشكل كبير وبنسبة تزيد عن 75 في المائة مقارنة بوقود الطائرات التقليدي، مع إمكانية إجراء المزيد من التخفيضات في السنوات القادمة.

وتهدف هذه الاختبارات إلى إثبات أن محركاتنا الحالية يمكن أن تعمل بنسبة 100٪ بوقود الطيران المستدام كخيار “بديل” متكامل، مما يضع الأسس لاعتماد هذا النوع من الوقود للاستخدام في المستقبل. وفي الوقت الحاضر، تم اعتماد وقود الطيران المستدام لخليط تصل نسبته حتى 50٪ إلى جانب وقود الطائرات التقليدي ويمكن استخدام الوقود المستدام في جميع محركات رولز رويس الحالية.

وابتداءاً من الأسابيع المقبلة، ستشمل الاختبارات الأرضية في ديربي بالمملكة المتحدة محرك ترينت الذي يشتمل تصميمه أيضًا على تقنية الاحتراق الخالي من الهدر أليكسيس (ALECSys) (النظام المتقدم للاحتراق منخفض الانبعاثات).

ويعدّ أليكسيس جزءاً من برنامج ألترافان (UltraFan®) للجيل القادم من المحركات، والذي يوفر 25٪ من الوقود مقارنة بالجيل الأول من محركات ترينت (Trent).

من حهته، قال بول شتاين، رئيس قسم التكنولوجيا في رولز رويس: “يعدّ الطيران قوة هائلة ومؤثرة تعمل لمصلحة البشر، حيث تقوم على ربط العالم ببعضه البعض، ولكن علينا القيام بذلك بشكل مستدام. وتهدف هذه الاختبارات إلى إظهار أنه يمكننا توفير تخفيضات حقيقية في الانبعاثات. وإذا أمكن زيادة إنتاج وقود الطيران المستدام – حيث يحتاج الطيران إلى 500 مليون طن سنويًا بحلول عام 2050 – يمكننا تقديم مساهمة كبيرة لكوكبنا “.

بدورها قالت جين جيبوليز، الرئيس التنفيذي ومؤسس شركة وورلد إنرجي: “تأسست شركة وورلد إنرجي لتمكين القادة من الابتكار من خلال توفير الوقود منخفض الكربون الأكثر تقدمًا في العالم. وتضع رولز رويس براعتها التقنية لخدمة وفهم كيفية تعظيم إمكاناتها في إنتاج المحركات ونحن فخورون بدعمها “.

وأضاف ثي فين، المدير العام لشركة سكاي إن آر جي: “يعد هذا البرنامج مثالًا رائعًا لما يمكن تحقيقه عندما تعمل الشركات من جميع مكونات قطاع الطيران والتي تشترك في الطموح المتمثل في الحد من الانبعاثات معاً. كشركة رائدة في مجال وقود الطيران المستدام، تشجع سكاي إن آر جي الاختبارات المبتكرة كتلك التي تجريها رولز رويس. ”

وبالإضافة إلى تزويد وقود الطيران المستدام من خلال سكاي إن آر جي، تزود شل للطيران شركة رولز رويس بزيوت التشحيم إيروشل (AeroShell) لبرنامج اختبار المحركات أليكسيس.

وعلّقت آنا ماسكولو، رئيس شركة شل للطيران: لأكثر من 100 عام، عملت رولز رويس وشل معًا لدفع عجلة تطور قطاع الطيران. وهذا التعاون يقربنا خطوة إضافية لإزالة انبعاثات الكربون من الطيران. وبالإضافة إلى وقود الطيران المستدام، ستوفر شل للطيران تعويضات باستخدام الحلول القائمة على الطبيعة لجعل الاختبار صافي الانبعاثات الكربونية، مما يؤكّد مدى أهمية الإجراءات المتعددة لتحقيق صافي انبعاثات ثاني أكسيد الكربون في قطاع الطيران.

ويتم دعم برنامج أليكسيس (ALECSys) من قبل الاتحاد الأوروبي عبر مبادرة كلين سكاي (Clean Sky)، وفي المملكة المتحدة من قبل معهد تكنولوجيا الفضاء وهيئة الابتكار البريطانية (Innovate UK)؛ ويعدّ برنامج اختبار وقود الطيران المستدام بنسبة 100٪ مدعوماً بشكل إضافي من قبل برنامج معهد تكنولوجيا الفضاء (ATI) وآي يو كيه (iUK) وغلف آفييشن (Gulf Aviation).

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons