ناصر بن خالد للسيارات تطلق مرسيدس-بنز الفئة E الجديدة كلياً في قطر

متوفرة الآن في صالة عرض مرسيدس-بنز على طريق سلوى

دشين مركبتي GLA الجديدة ومركبة GLB الجديدة كلياً لأول مرة

الدوحة، بزنس كلاس: أطلقت شركة ناصر بن خالد للسيارات، الوكيل المعتمد لمرسيدس-بنز في قطر، الفئة E الجديدة كلياً وذلك في حفل خاص شهد أيضاً تدشين مركبة GLA الجديدة ومركبة GLB ذات السبعة مقاعد والتي تقدمها مرسيدس-بنز لأول مرة ضمن عائلتها.

وأقيم الحفل في صالة عرض مرسيدس-بنز على طريق سلوى بحضور سعادة الشيخ فالح بن نواف بن ناصر آل ثاني، المدير التنفيذي لقطاع السيارات في مجموعة ناصر بن خالد، المهندس إيهاب الفقي المدير العام لشركة ناصر بن خالد للسيارات بالإضافة إلى الإدارة التنفيذية لشركة ناصر بن خالد للسيارات وممثلين عن وسائل الإعلام المختلفة من صحف يومية ومجلات سيارات ومجلات اجتماعية وعدد من المؤثرين على وسائل التواصل الاجتماعي، وذلك ضمن إجراءات احترازية خاصة لتوفير السلامة العامة للجميع.

ويأتي تدشين هذه المركبات الجديدة ضمن الخطط الاستراتيجية لشركة ناصر بن خالد للسيارات في مواكبة أحدث إصدارات العلامة التجارية الرائدة ومواصلة مسيرة النمو في العام الجاري والمقبل.

وفي هذا السياق قال سعادة الشيخ فالح بن نواف بن ناصر آل ثاني، المدير التنفيذي لقطاع السيارات في مجموعة ناصر بن خالد: “تفخر شركة ناصر بن خالد للسيارات اليوم بتدشين مجموعة من مركبات مرسيدس-بنز الجديدة التي تأتي ضمن خططها الاستراتيجية لمواصلة عملية النمو وتعزيز المجموعة بمركبات جديدة من أحدث ابتكارات العلامة التجارية الدولية المرموقة. فقطر واحدة من الأسواق الرئيسية لمرسيدس-بنز حيث تمتد هذه العلاقة الوطيدة لعدة عقود. ويعكس هذا الأمر مستوى الثقة التي تجمع الشركة والعملاء بمرسيدس-بنز والمبنية على الثقة التامة”.

بدوره صرّح المهندس إيهاب الفقي المدير العام لشركة ناصر بن خالد للسيارات: “لطالما كانت الفئة E جوهر عائلة مرسيدس-بنز الكبيرة وأكثرها مبيعاً، واليوم نقدم أحدث نسخة من هذه السيارة الأكثر ذكاء في فئتها. إلى جانب ذلك، يسرنا تدشين مركبة GLB الجديدة كلياً بمقاعد سبعة وذلك لأول مرة لتعيد تعريف مفهوم مركبات الدفع الرباعي الصغيرة الحجم. ونعد عملاءنا بمواصلة مسيرة النجاح وتزويد السوق القطري بمركبات فاخرة تلبي متطلبات العملاء في مختلف الفئات، سواء من مركبات السيدان الفاخرة أو السيارات الرياضية ووصولاً إلى مركبات الدفع الرباعي”.

الفئة E سيدان:

تتألق مرسيدس-بنز الفئة E الجديدة بتصميمها الساحر ومزاياها المتقدمة. يأتي الطراز الأساسي مزوداً بالتصميم الخارجي الرياضي لباقة AVANTGARDE كتجهيز أساسي. ونتيجة لذلك، يتميز الطراز الأساسي للفئة E سيدان بنجمة مركزية في مقدمة السيارة لأول مرة. وتلعب مقدمة السيارة الجديدة دوراً أساسياً في التصميم الجديد مع زيادة الأجزاء المصنوعة من الكروم.

تتميز الفئة E سيدان بمصابيح أمامية بتقنية LED بالكامل كتجهيز أساسي. وتتوفر المصابيح الأمامية MULTIBEAM LED المعززة بتقنية الإضاءة بالنطاق الفائق ULTRA RANGE كتجهيز اختياري. وفي إطار عملية التحديث، تتوفر ثلاثة ألوان جديدة للطلاء هي الفضي ميتاليك هاي تيك، والرمادي ميتاليك جرافيت والفضي ميتاليك موهافي. وتم توسيع تشكيلة العجلات أيضاً لتضم العجلات ذات التصميم الديناميكي الهوائي المحسّن، والتي تساهم في توفير الوقود، وبالتالي تعزيز مستويات الاستدامة.

تأتي الفئة E سيدان الجديدة مجهزة بأحدث أنظمة مساعدة السائق من مرسيدس-بنز، والتي توفر الدعم للسائقين. توفر هذه الأنظمة مستوى عالٍ من السلامة النشطة، حيث تبادر سيارة الفئة E سيدان بالتصرف إذا لم يصدر من السائق أي رد فعل

تأتي الفئة E سيدان الجديدة مجهزة بأحدث جيل من نظام الوسائط المتعددة MBUX (نظام Mercedes-Benz User Experience). وكتجهيز أساسي في السيارات التي يتم إنتاجها لمنطقة الشرق الأوسط، تتضمن الفئة شاشتين كبيرتين بحجم 12.3 بوصة / 31,2 سم متجاورتين للحصول على شاشة عريضة. ويمكن الآن مشاهدة معلومات لوحة العدادات والوسائط بسهولة على شاشتي العرض الكبيرتين عاليتي الوضوح. وتعزز طريقة العرض ذات الرسومات الواضحة من خصائص التحكم السلسة.

 

الفئة E كوبيه

تتألق مرسيدس-بنز الفئة E  كوبيه بتصميمها الصارخ وخصائص الكوبيه الواضحة والمقصورة الرحبة التي توفر الراحة لأربعة أشخاص. وتمزج الكوبيه بين الجمال والمزايا الكلاسيكية للعلامة التجارية إلى جانب أحدث التجهيزات التكنولوجيا المتقدمة. وكونها من عائلة الفئة E، تتمتع الكوبيه بالتأكيد بالذكاء الذي ميز هذه الفئة حيث تشمل على ميزة الدمج الكامل للهاتف الذكي مع السيارة، لوحة إعدادات كبيرة ذات شاشة واسعة، وأنظمة مساعدة هي الأحدث على الإطلاق وغيرها من المزايا الأخرى.

ترتكز الفئة E كوبيه بالأساس على سيارة السيدان، وتمثل هذه السيارة الرياضية والحصرية الخطوة التالية في مسيرة تطور مفهوم التصميم في مرسيدس-بنز. تجسد المقصورة الداخلية في الكوبيه جماليات العاطفة الرياضية والذكاء الفاخر. وتعد لوحة الإعدادات ذات الشاشة العريضة عنصراً رئيسياً في جمالية التصميم الداخلي التي تنتهي بانسيابية عند بطانة الباب. وتتألق اللمسات الرياضية مع فتحات التهوية التي تستلهم تصيمها باللون الفضي من شفرات التوربينات. وتوفر الكوبيه راحة مطلقة لأربعة أشخاص خلال المسافات الطويلة على مقاعد مجهزة بالكامل وتعكس الطابع الرياضي للكوبيه.

مرسيدس-بنز GLA الجديدة

وتم تعزيز الطابع القوي للسيارة بشكل كبير مقارنة بسابقتها. توفر سيارة GLA الجديدة مزيداً من الأمان، وذلك بفضل أنظمة مساعدة القيادة الخاصة بها التي توفر الدعم والمساعدة للسائق، حيث يمكن لسيارة GLA الاستجابة لموقف القيادة عندما لا يقوم السائق بذلك. وتتمتع السيارة الجديدة بجميع نقاط قوة الجيل الحالي من السيارات المدمجة من مرسيدس-بنز بفضل المحرك رباعي الأسطوانات القوي والكفء، وأحدث أنظمة مساعدة القيادة التي توفر الدعم للسائق، ونظام الوسائط المتعددة MBUX سهل التشغيل.

أما التصميم الخارجي، ويتسم المظهر الجانبي والخلفي بخطوط التصميم القوية والبارزةعلى الرغم من أن سيارة GLA الجديدة أقصر من سابقتها من الخارج، فإنها توفر مساحة داخلية أكثر رحابة، ما يعزز بشكل خاص المساحة المخصصة للساقين في الخلف ومساحة صندوق الأمتعة.

وأصبحت وضعية الجلوس للسائق والراكب الأمامي أعلى وأكثر استقامة مما كانت عليه في الطراز السابق، وهي الوضعية الأكثر شيوعاً في سيارات الدفع الرباعي. تنفرد سيارة GLA الجديدة بمجموعة مبتكرة من أنظمة مساعدة القيادة التي توفر الدعم للسائق.

GLB  الجديدة كلياً:

تعتبر سيارة GLB أول طراز صغير الحجم من مرسيدس-بنز يتوفر بصف ثالث من المقاعد كتجهيز اختياري مع مقعدين منفصلين إضافيين. وتشتمل معدات السلامة على مساند الرأس القابلة للسحب، وأحزمة الأمان المزودة بمثبتات للحزام، ووسائدة هوائية في النوافذ الجانبية لتوفير الحماية للركاب في صف المقاعد الثالث، إضافة إلى قواعد التثبيت من ISOFIX و TOP-Tether والتي يمكن استخدامها لتثبيت ما يصل إلى أربعة مقاعد أطفال.

التصميم الخارجي ملائم للطرق الوعرة

السمات القوية التي تتميز بها سيارة GLB تؤكد على أن تصميمها بهذا الطابع الجريء يلائم الطرق الوعرة؛ حيث جاءت أسطح الأجزاء الخارجية واضحة المعالم، كما تُعد الخطوط الخفيفة والانسيابية الدقيقة من السمات الرئيسية المميزة للسيارة. وجاء القسم الأمامي بتصميمه العمودي والمصابيح المذهلة ليشكّل دليلاً على طابع السيارة القوي الملائم للطرق الوعرة، والأمر ذاته ينطبق على الأبعاد الأمامية والخلفية القصيرة. تصميم المقصورة الداخلي المميز بالتفاصيل المصنوعة من الألمنيوم

جاءت لوحة العدادات في مقصورة GLB من قطعة واحدة تحتوي على خطرط عرض بصرية تقع ضمن منطقة السائق والراكب الأمامي. وتأتي قمرة القيادة بشاشتها العريضة في مواجهة السائق وتتضمن وظائف التحكم والعرض من خلال نظام المعلومات والترفيه MBUX.

 

تأتي سيارة GLB 250 4MATIC مزودة بنظام دفع رباعي دائم لجميع العجلات، مع توزيع عزم الدوران بشكل متغير بالكامل. وهذه التوليفة الرياضية من نظام الدفع الرباعي تتيح للسائق استخدام مفتاح الاختيار الديناميكي (DYNAMIC SELECT) للتأثير على خصائص نظام 4MATIC.

تبني ناصر بن خالد للسيارات نجاحها مرتكزة على علاقات قوية ومستدامة مع عملائها القيمين من خلال تزويدهم بمجموعة واسعة من المنتجات والخيارات. وقد أصبح اسم الشركة مرادفاً للفخامة والعراقة ويتميز بتاريخ حافل من الجودة في الخدمة والريادة في السوق. وتعمل الشركة دائماً على تحقيق تطلعات ورغبات العملاء وتقديم أداء يفوق توقعاتهم. تأسست الشركة في عام 1957 وهي الموزع الحصري في قطر لثلاثة من أرقى العلامات التجارية في العالم: مرسيدس بنز، مرسيدس-مايباخ، مرسيدس- AMG.

 

 

 

 

 

 

 

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons