ممشى مارينا..

الدوحة – بزنس كلاس:

كشفت شركة الديار القطرية معلومات عن اقتراب إنجاز مشاريع البنى التحتية في مدينة لوسيل بالكامل، وأنه تم تنفيذ الجانب الأكبر من المدينة في مختلف الأحياء، كما كشفت معلومات عن ممشى مارينا الذي يعد ثاني أهم كورنيش بعد كورنيش الدوحة الرئيس.
وخلال مقابلة مع تلفزيون قطر قال المهندس خالد الحمادي مدير إدارة الأصول بشركة الديار القطرية أن ممشى مارينا لوسيل يمتد ل٤كيلو مترا ويستمر إلى أن يصل إلى ٩كيلو مترا بشكل طولي، و سيكون الممشى الثاني بعد الكورنيش الرئيسي الذي يمتد ل١٤ كيلو مترا، ويعد الممشى أجمل وأفخم المرافئ المتواجدة في الدوحة .
وأضاف المهندس الحمادي أن الممشى مميز جداً من حيث التخطيط والتجميل،  ومن حيث وجود المقاهي والمطاعم والخدمات المتواجدة  فيه،  لافتا إلى أن شركة الديار العقارية ركزت في السنوات السابقة على تصميم وتنفيذ مشاريع البنى التحتية،  والتي أنجزت تقريبا بالكامل، وأنه في هذه السنة والسنة القادمة ستنجز الصورة الكاملة للمدينة.
تحديات وصعوبات
وتطرق المهندس الحمادي  إلى التحديات التي صادفت الشركة في تنفيذ مدينة لوسيل التي تعد امتدادا لمدينة الدوحة قائلا: إن المرحلة الأولى كانت أكبر تحدي للجميع،  حيث كان الهدف منها إنجاز مدينة مستقبلية حديثة تمتلك بنى تحتية متينة للأجيال الحالية والأجيال المستقبلية. وكان الحرص على أن تكون البنى التحتية على أعلى معايير الجودة والسلامة من محطات الكهرباء والصرف الصحي و المياه و  معالجة النفايات و شبكات التبريد .
مدينة ثانية تحت الأرض
وأوضح المهندس الحمادي أن تحت مدينة لوسيل مدينة ثانية متكاملة فيها أنفاق تحت الأرض ممتدة على كامل المشروع لاحتواء هذه الشبكات التي تم تنفيذها لتجنب أي أعمال إضافية في المستقبل من ناحية تكسير أوفتح الطرق التي تخدم القطاع الاقتصادي والقطاع الحكومي.
جزيرة قطيفان
وعن جزيرة قطيفان قال المهندس الحمادي أن الجزيرة تعد إضافة إلى الخريطة السياحية في قطر، حيث تقسم إلى قسمين جنوبي وشمالي. الجنوبي تستلمه شركة الديار القطرية. أما الشمالي فتستلمه شركة قطيفان للمشاريع الترفيهية التي تعد من أكبر  المشاريع الترفيهية في الشرق الاوسط ، والتي تعد إضافة إلى  الخريطة السياحية في قطر.
وتعتبر أول جزيرة ترفيهية سياحية في قطر، وتضم ستة شواطئ، الأمر الذي يجعل منها واجهة بحرية مميزة للمدينة، وتصل مساحة الجزيرة الى ١.٣ مليون متر مربع، وتمتد مساحة المشاريع في الجزيرة على ٨٣٠ ألف متر مربع تقريباً.
الجدير بذكره أن مدينة لوسيل هي من أكبر المدن الذكية في المنطقة وأضخم مشاريع شركة الديار القطرية، وتتجاوز تكلفة المشروع الذي بني من الصفر،   ٢٠٠ مليار ريال منها ٢٨مليار ريال لمشاريع البنى التحتية، ويمتد على مساحة ٣٨كيلو متر مربع على الرمال القطرية،
كما تعد أضخم مجمع مستقل و مدينة شاملة التخطيط تعكس التطور الذي شهدته دولة قطر في المجالات كافة،  وتجسد رؤية قطر الوطنية ٢٠٣٠في مجال التطوير العقاري، إلى جانب أن طابع المدينة عصري يقوم على التنمية المستدامة وتكثر فيه ناطحات السحاب والمراكز التجارية وسلاسل فنادق عالمية ومراكز رياضية.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons