القطرية في معرض الكويت للطيران.. تدشين 8 وجهات جديدة

الدوحة – بزنس كلاس:

شارك سعادة السيد عبدالله بن ناصر تركي السبيعي رئيس الهيئة العامة للطيران المدني في افتتاح معرض الكويت للطيران 2020 والذي افتتح اليوم الأربعاء في العاصمة الكويتية، تحت رعاية حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت.

ويستمر المعرض لمدة 4 أيام، وبمشاركة 37 دولة. وبهذه المناسبة صرح السبيعي قائلاً إن تنظيم دولة الكويت الشقيقة هذا المعرض يؤكد أنها مهيأة للدخول كمنافس رئيسي في تنظيم معارض الطيران في المنطقة، معرباً عن سعادته بالمشاركة القوية لدولة قطر بالمعرض.

وأشار إلى أن دولة الكويت أولت اهتماماً بالغاً بتطوير البنى التحتية لقطاع النقل الجوي إيماناً منها بأهمية الاستثمار في صناعة الطيران المدني. وأكد سعادته متانة العلاقات الاجتماعية والاقتصادية بين البلدين معرباً عن أمله بأن تحقق هذه المشاركة الأهداف المرجوة على نحو يخدم المصالح المشتركة بين الشعبين الشقيقين.

الوجهات الجديدة

وكشفت الخطوط الجوية القطرية خلال فعاليات اليوم الأول لمعرض الكويت للطيران 2020 عن الخطط لإطلاق رحلاتها إلى عدد من الوجهات الجديدة في عام 2020. كما عرضت الناقلة القطرية خلال المعرض اثنتين من أحدث الطائرات في أسطولها. وقام عدد من كبار الشخصيات بزيارة جناح الناقلة المشارك في المعرض، بما في ذلك سعادة الشيخ محمد العبدالله المبارك الصباح، نائب وزير شؤون الديوان الأميري بدولة الكويت؛ والشيخ سلمان الحمود الصباح، رئيس الإدارة العامة للطيران المدني بدولة الكويت، وبحضور سعادة السيد أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية؛ والمهندس بدر المير، الرئيس التنفيذي للعمليات في مطار حمد الدولي. وقال سعادة السيد الباكر: “إن معرض الكويت للطيران يعدّ أفضل بداية للعام الجديد للكشف عن عدد من خططنا الطموحة للتوسّع في عام 2020”.

وجهاتنا العالمية

وأضاف سعادة السيد الباكر: “سوف تنضم ثمانِي وجهات جديدة إلى شبكة وجهاتنا العالمية بالإضافة إلى الوجهات التي قمنا بالإعلان عنها سابقاً، وهي سانتوريني في اليونان، ودوبروفنيك في كرواتيا، وأوساكا في اليابان. ومع هذا الإعلان، سوف يزداد عدد وجهاتنا إلى 177 وجهة في مختلف أنحاء العالم، لنؤكد مكانتنا كإحدى أكثر شركات الطيران التي تسيّر رحلاتها إلى أكبر عدد من الوجهات عالمياً. وسوف تعزز هذه الزيادة من سعينا المتواصل إلى تقديم المزيد من خيارات السفر للمزيد من المسافرين سواءً بغرض السياحة أو العمل”.

والوجهات الجديدة هي نور سلطان، كازاخستان – رحلتان أسبوعياً،ابتداءً من 30 مارس 2020. و ألماتي، كازخستان – رحلتان أسبوعياً،ابتداءً من 1 أبريل 2020، وسوف يزداد عدد الرحلات إلى 4 رحلات أسبوعياً ابتداءً من 25 مايو 2020. وسيبو، الفلبين – ثلاث رحلات أسبوعياً،ابتداءً من 8 أبريل 2020. وأكرا، غانا – رحلة يومياً،ابتداءً من 15 أبريل 2020. وطرابزون، تركيا – ثلاث رحلات أسبوعياً،ابتداءً من 20 مايو 2020. وليون، فرنسا – خمس رحلات أسبوعياً،ابتداءً من 23 يونيو 2020. ولواندا، أنجولا – أربع رحلات أسبوعياً،ابتداءً من 14 أكتوبر 2020. وسيام ريب، كمبوديا – خمس رحلا أسبوعياً،ابتداءً من 16 نوفمبر 2020.

أفضل شركة طيران

وحازت الخطوط الجوية القطرية على جائزة أفضل شركة طيران في العالم خلال حفل توزيع جوائز سكاي تراكس العالمية 2019. كما حصدت الناقلة الوطنية لدولة قطر جائزة أفضل شركة طيران في الشرق الأوسط وجائزة أفضل درجة رجال أعمال في العالم وجائزة أفضل مقعد على درجة رجال الأعمال عن مقاعد كيو سويت. وأصبحت الناقلة القطرية شركة الطيران الوحيدة التي تفوز بجائزة أفضل شركة طيران في العالم خمس مرات.

وتشغّل الخطوط الجوية القطرية، إحدى أسرع شركات الطيران نمواً في العالم، أسطول طائرات حديث يضم أكثر من 250 طائرة تتجه إلى أكثر من 160 وجهة عالمية عبر مقر عملياتها في مطار حمد الدولي. وأطلقت الناقلة الوطنية لدولة قطر رحلاتها مؤخراً إلى كل من الرباط في المغرب، وإزمير في تركيا، ومالطا، ودافاو في الفلبين، ولشبونة في البرتغال، ومقديشو في الصومال، ولنكاوي في ماليزيا وغابورون في بوتسوانا؛ فيما ستدشّن رحلاتها إلى لواندا في أنجولا وأوساكا في اليابان ودوبروفنيك في كرواتيا وسانتوريني في اليونان في عام 2020.

لاخسائر

وقال السيد أكبر الباكر الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية إن الشركة ستواصل تسيير الرحلات إلى إيران وإنها لم تخسر أي حجوزات خلال تصاعد التوتر بمنطقة الشرق الأوسط في الآونة الأخيرة. وأُلغي عدد من الرحلات الجوية إلى إيران الأسبوع الماضي بعد تحطم طائرة ركاب أوكرانية في طهران التي قالت فيما بعد إنها أسقطت الطائرة بطريق الخطأ. وتستخدم العديد من شركات الطيران المجال الجوي الإيراني ومن بينها الخطوط الجوية القطرية التي لا يُسمح لها بالتحليق في المجال الجوي لبعض الدول الخليجية.

قطر والكويت

وترتبط قطر والكويت بشراكة قوية في مجال النقل الجوي، وسبق أن بحثت الهيئة العامة للطيران المدني برئاسة سعادة السيد عبد الله بن ناصر تركي السبيعي مع الإدارة العامة للطيران المدني الكويتي برئاسة الشيخ سلمان الحمود الصباح سبل تعزيز التعاون المشترك بين البلدين في مجالات الطيران المدني والنقل الجوي. وتشمل مجالات التعاون بين البلدين النقل الجوي وأنظمة السلامة وتبادل الخبرات بين الجانبين وعمل الدورات الفنية المشتركة. كما بحث الجانبان إمكانية استخدام الحرية الخامسة التي تنص على تبادل حقوق النقل، وتوفير تسهيلات على نحو يحقق المرونة للناقلات الجوية بين البلدين.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons