افتتاح هيلتون الدوحة ذا بيرل ريزيدنس رسمياً

الدوحة – بزنس كلاس:

كشف فندق «هيلتون الدوحة ذا بيرل ريزيدنس»، الوجهة العصرية المرتقبة، عن افتتاحه رسمياً في العاصمة القطرية الدوحة.
ويشكل الفندق، الذي تعود ملكيته إلى شركة قطر الأولى للتطوير العقاري الكويتية، أكبر فنادق هيلتون في العاصمة القطرية وأول مجمّع للشقق الفندقية لشركة قطر الأولى في قطر. وأشاد فهد خالد الغنيم، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لدى شركة قطر الأولى، بفندق هيلتون الدوحة ذا بيرل ريزيدنس كونه نقطة محورية في مسيرة الشركة متابعا: «يشكل الفندق الجديد أول مشاريع الضيافة الخاصة بالشركة، ويأتي بمثابة تأكيد على ثقتنا بالسوق القطرية واستدامتها، وعلى التزامنا بأعلى معايير الجودة في البناء والتصميم».
وبدوره قال إتيان جيليز، المدير العام الإقليمي لدى هيلتون في قطر: «يمثل افتتاح الفندق الجديد خطوة هامة بالنسبة للعلامة تعزز من حضورها في قطر والتزامها بالسفر المستدام، وقد حانت أخيراً اللحظة التي طال انتظارها. وتمتلك هيلتون مجموعة متميزة من الفنادق الفاخرة في مختلف أنحاء قطر من ثلاث علامات تجارية، ويشكل هيلتون الدوحة ذا بيرل ريزيدنس إضافة متميزة لمحفظتها في الدولة. وسيلعب هذا الافتتاح دوراً محورياً في عروض السياحة المتنامية في قطر، ونتطلع إلى استضافة السكان والسياح العالميين في الفندق الفاخر الجديد».
ويقع الفندق المؤلف من 38 طابقاً في قناة كارتييه عند مدخل جزيرة «اللؤلؤة – قطر»، ويبعد 30 دقيقة عن مطار حمد الدولي. وتمتاز الوجهة الفاخرة باعتمادها على الدخول الرقمي دون مفاتيح، حيث تحتضن 414 من خيارات الإقامة كاملة التجهيزات وعالية الجودة، وتضم سلسلة من المطاعم الفاخرة وحوض سباحة خارجي مزود بأنظمة للتحكم بدرجة الحرارة، فضلاً عن شاطئ خاص سيفتتح قريبا ونادي الأطفال. كما يتضمن الفندق السبا والنادي الصحي ’إيفوريا‘ الخاص بعلامة هيلتون، والذي يعتمد على منتجات إلميس آند سوذيس، بالإضافة إلى ست قاعات لعقد الاجتماعات ومركز الأعمال الذي يقدم خدماته على مدار اليوم.
ويوفر الفندق مجموعة واسعة من خيارات وحدات الاستوديو، والشقق المفروشة المؤلفة من غرفة أو غرفتين أو ثلاث غرف نوم، بالإضافة إلى شقق تاون هاوس المكونة من طابقين. وقد تم تصميم المساكن الفاخرة بطريقة مميزة تنبض بلمسات جمالية، مع تجهيزها بأفضل المطابخ العصرية وغرف المعيشة المزودة بأرائك مريحة، بالإضافة إلى مناطق مخصصة لتناول الطعام وحمامات خاصة ضمن كل جناح. كما تتميز غرف الفندق بنوافذ واسعة تسمح بدخول الضوء الطبيعي، ولمسات جمالية ذهبية اللون ومعدات إضاءة متطورة تنير المساحات المفتوحة الواسعة. وتضم كافة الغرف شرفات فسيحة مع إطلالات ساحرة على مياه الخليج العربي، ما يضمن للزوار مشاهدة أروع مناظر غروب الشمس الأخّاذة من قلب الجزيرة الساحرة.
من جانبه، قال حسن الوحيدي، المدير العام لفندق هيلتون الدوحة ذا بيرل ريزيدنس: «نسعى لترسيخ سمعة العلامة في توفير خدمات ومنتجات فاخرة وعالية الجودة ضمن قطاع السياحة للعمل أو الترفيه في قطر. ونسعى لنجعل هذا الفندق الفخم الخيار المفضل لدى الضيوف للإقامات الطويلة والقصيرة عبر تلبية كافة متطلباتهم واحتياجاتهم، بالإضافة إلى كونه مركزاً اجتماعياً محلياً مفضلاً وخياراً استثنائياً للأعمال والفعاليات».
وإلى جانب الشقق الفاخرة، يقدم هيلتون الدوحة ذا بيرل ريزيدنس مجموعة من المطاعم المبتكرة، ومنها مطعم ذا كيتشن المميز بمطبخه العالمي، ومالبيري تافرن بطابع عصري ومريح، ومطعم ’ليفانتين‘ الذي يوفر للذواقة أشهى الأطباق اللبنانية الأصيلة بتوقيع الشيف اللبناني العالمي الشهير والمبدع جو برزة.
وسيلتزم الفندق بمبادئ الاستدامة، وهذا ما أكده الوحيدي بقوله: «نبذل قصارى جهدنا لتوفير فندق صديق للبيئة عبر تطبيق سياسة استخدام المنتجات القابلة للتحلل والاستغناء عن البلاستيك. وتلتزم شركة هيلتون بالسياحة والسفر المستدام، وهذا ما يبدو واضحاً في فندق هيلتون الدوحة ذا بيرل ريزيدنس، والذي سيتجنب استخدام القوارير والأقلام البلاستيكية، فضلاً عن استخدام كؤوس ذات أغطية قابلة للتحلل، وكبسولات قهوة قابلة للتحلل، والمناديل القماشية بدلاً من المناديل الورقية، وغيرها من الممارسات تماشياً مع هدف هيلتون في تخفيض أثرها البيئي إلى النصف ومضاعفة استثمارها في الأثر المجتمعي بحلول عام 2030».
كما أكد الوحيدي على التزام الفندق بتوظيف قوة عاملة شاملة ومتنوعة. وفي هذا الصدد، قال: «نلتزم بتوفير بيئة عمل شاملة لموظفين من كلا الجنسين. وسيمثل طاقم العمل ثقافات أكثر من 46 دولة، وستشكل النساء نصف الطاقم. وتأتي هذه الجهود تماشياً مع استراتيجية السفر الهادف للمسؤولية الاجتماعية لشركة هيلتون».

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons