46 رحلة حملت 181 ألف سائح إلى قطر.. شراكة مثمرة بين موانئ وMSC

الدوحة – بزنس كلاس:

ساهمت الشراكة الاستراتيجية بين موانئ قطر وMSC للرحلات البحرية في جذب 46 رحلة سياحية على متنها 181000 سائح إلى قطر في 4 مواسم وتساهم هذه الشراكة ايضا في تحقيق الخطة الاستراتيجية الهادفة إلى تحويل ميناء الدوحة إلى وجهة جاذبة في المنطقة وتجدر الإشارة إلى أن موسم الرحلات البحرية الحالي سيكون هو الموسم الأكبر في قطر حتى الآن، إذ من المتوقع أن يستقطب ما يصل إلى 248.123 زائراً (مقارنة مع 140,283 في الموسم الماضي).

وسيأتي المسافرون على متن 74 سفينة (مقارنة مع 44 سفينة في موسم 19/2018)، وهو ما يمثل نمواً بنسبة 66%. وتشمل الرحلات: 4 سفن سترسو لأول مرة في قطر بما في ذلك السفينة “جويلز أوف ذا سيز” التابعة لشركة رويال كاريبيان للرحلات البحرية، و9 سفن ستبيت في الميناء و16 سفينة أخرى ستبدأ وتنهي رحلاتها من وفي الدوحة (ذهاب وإياب) و45 سفينة ستقوم برحلات عبور (ترانزيت)عبر الميناء.. وشركة كوستا هي أول شركة رحلات بحرية تجعل الدوحة نقطة انطلاق ورجوع لرحلاتها، وذلك بفضل الاتفاقية الموقعة بين المجلس الوطني للسياحة وشركة كوستا كروزس في سبتمبر الماضي.

ستصل سفينة “كوستا دياديما” من أكبر سفن “كوستا كروزس” إلى قطر 16 مرة خلال برنامج الرحلات البحرية 2019/20… ومبنى الركاب الجديد في ميناء الدوحة سيستقبل المسافرين خلال الموسم الحالي والموسمين القادمين. سيكون هذا مبنى مؤقتا إلى حين الانتهاء من خطط التوسع بحلول عام 2022. ويشمل مبنى الركاب منطقة مغطاة بمساحة 115 × 55 مترا ومسارين منفصلين لنزول وصعود الركاب من وإلى السفينة، 10 أجهزة لفحص حقائب اليد ومنطقة انتظار يمكنها استيعاب 600 راكب و16 مكتباً للجوازات (8 في كل مسار) و18 مكتباً لتسجيل الوصول وسوقا حرة ومكاتب ومساحات للتخزين وتتمثل مهمة المجلس الوطني للسياحة في ترسيخ مكانة قطر على خارطة السياحة العالمية كوجهة رائدة تمتزج فيها أصالة الماضي وروعة الحاضر، وتقصدها شعوب العالم لاستكشاف معالمها ومزاراتها السياحية في مجالات الثقافة والرياضة والأعمال والترفيه العائلي.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons