فولكس واجن تكشف عن تصميم وشعار علامتها التجارية الجديدة

← فولكس واجن تكشف للمرة الأولى عن هوية “فولكس واجن الجديدة” في معرض فرانكفورت الدولي للسيارات

← يورجن ستاكمان، عضو مجلس إدارة علامة فولكس واجن لشؤون المبيعات والتسويق: “يمثل التصميم الجديد للعلامة التجارية بداية عهدٍ جديدٍ في مسيرة فولكس واجن”

← تصميم العلامة التجارية الجديدة يمثل تجربةً متكاملة للعلامة التجارية على مستوى العالم تتميز بأصالتها ومواكبتها للعصر الحديث

← الشعار الجديد يتألق من موضعه على مبنى مرتفع في مقر فولكس واجن الرئيسي في فولفسبورغ لأول مرة

فرانكفورت- بزنس كلاس : أُزيح الستار عن “فولكس واجن الجديدة”: فمع انطلاق معرض فرانكفورت الدولي للسيارات، أزاحت علامة فولكس واجن التجارية الستار عن شعارها وتصميمها الجديدين. ويُعد هذا العرض الأول لهوية العلامة التجارية الجديدة إيذاناً ببدء عهد جديد من مسيرة فولكس واجن؛ كما تزامن هذا العرض الأول مع تقديم سيارة ID.31 الكهربائية بالكامل من فولكس واجن للجمهور. يقوم مستقبل علامة فولكس التجارية على السيارات الكهربائية بالكامل التي تتصل جميع أنظمتها معاً ولا تصدر أية انبعاثات كربونية. وقد ابتكرت فولكس واجن، من خلال التصميم الجديد لهوية علامتها التجارية، تجربة متكاملة للعلامة التجارية على مستوى العالم تتميز بأصالتها ومواكبتها لروح العصر. يأتي الشعار الجديد في تصميم بسيط ثنائي الأبعاد يشمل العناصر الأساسية فقط. يتمثل الهدف من التصميم الجديد للعلامة التجارية وشعارها في الوصول إلى أقصى درجات المرونة، وقد صُمم خصيصاً للاستخدام الرقمي. وتمثل إعادة تصميم علامة فولكس واجن التجارية الجديدة إحدى أكبر حملات إعادة تصميم هوية العلامة التجارية على مستوى العالم. ومن المقرر أن تكتمل عملية التحول إلى العلامة التجارية الجديدة في منتصف عام 2020.
قال يورجن ستاكمان، عضو مجلس إدارة فولكس واجن لشؤون المبيعات والتسويق، وخدمات ما بعد البيع: “يمثل التصميم الجديد للعلامة التجارية بداية عهدٍ جديدٍ في مسيرة فولكس واجن. حيث تمر العلامة التجارية بعملية تحول جذري تجاه المستقبل، واضعة نصب أعينها خفض الانبعاثات الكربونية تحقيقاً للصالح العام، ويتجلى ذلك في الأسلوب الجديد الذي تتبناه في صياغة محتواها، وفي ما تقدمه من منتجات جديدة. فهذا هو الوقت المناسب ليرى العالم الخارجي التوجه الجديد لهوية علامتنا التجارية”.
يمكن رؤية واستشعار التصميم الجديد لعلامة فولكس واجن التجارية في تصميم السيارات، وفي التفاعل مع العملاء، وفي إطلالة العلامة التجارية بالكامل. وسيُطبق هذا التصميم الجديد للعلامة التجارية على سيارات الركاب والسيارات التجارية على حدٍ سواء. من جانبه، قال كلاوس بيشوف، كبير المصممين لدى فولكس واجن، والذي أدى دوراً أساسياً في تطوير الهوية المؤسسية لفولكس واجن: “بهذا الشكل الجديد للعلامة التجارية، أسسنا منصةَ للتواصل الحقيقي تهدف إلى تقديم سياراتنا الكهربائية بشكل مؤثر. وسنعرض هوية علامة فولكس واجن التجارية المستقبلية تحت شعار “التقنيات الرقمية أولاً” و”بلا حدود”.
وأوضح يوخن سينجبيل، الرئيس التنفيذي للتسويق في فولكس واجن: “لقد ابتكرنا تجربة علامة تجارية عالمية متكاملة عبر جميع قنوات التواصل ونقاط الاتصال. كمبدأ عام، هدفنا في المستقبل ليس إظهار براعتنا على المستوى الإعلاني. وإنما نهدف من طرح الهوية الجديدة لعلامتنا التجارية أن نكون أكثر حيوية، وقرباً من الناس، وأن نتبنى وجهة نظر العملاء إلى أقصى درجة ممكنة، وأن نروي قصصاً حقيقية”.
يُشار إلى أن مهمة وضع الأسس الاستراتيجية لتصميم هوية العلامة التجارية لم تُعهَد إلى وكالات خارجية، وإنما إلى فريق عمل مشترك من قسمي التصميم والتسويق في شركة فولكس واجن. وقد نُفِّذ التصميم في وقت قياسي بالتعاون الوثيق بين جميع أقسام الشركة لم تتجاوز تسعة أشهر، حيث شكلت فولكس واجن خلية عمل خصيصاً لهذا الغرض؛ وقد اشترك في هذا المشروع 19 فريقاً من فولكس واجن، و17 وكالة خارجية.
ومن المقرر أن تكشف فولكس واجن عن التصميم الجديد لعلامتها التجارية في معرض فرانكفورت الدولي للسيارات الذي يقام في فرانكفورت في شهر سبتمبر؛ حيث ستنطلق الإشارة لإزاحة الستار عن الشعار الجديد على المبنى الشاهق في مقر الشركة في فولفسبورغ. أما عملية التغيير الشامل لعلامة فولكس واجن التجارية على مستوى العالم، فستُنفَّذ على عدة مراحل بالاعتماد على منهج يساهم في خفض التكاليف وتوفير الموارد. ستشهد المرحلة الأولى التغيير على مستوى المواقع ووكلاء العلامة التجارية في أوروبا، ثم في الصين في شهر أكتوبر. بعد ذلك، سيجري التغيير تدريجياً في القارتين الأمريكيتين الشمالية والجنوبية، وفي بقية أنحاء العالم اعتباراً من مطلع عام 2020. وسيطال هذا التغيير 171 سوقاً، حيث سيجري تغيير نحو 70٫000 شعار في أكثر من 10٫000 منشأة لوكلاء فولكس واجن وشركائها من مراكز الخدمة حول العالم. وبذلك ستكون عملية إعادة تصميم هوية العلامة التجارية لفولكس واجن واحدة من أضخم العمليات من نوعها في قطاع السيارات على مستوى العالم.
يتمثل الشعار الجديد في الرمز والعلامة التجارية المسجلة، ويتميز بمظهره العصري ووضوحه وبساطته. وسيقتصر الشعار الجديد على العناصر الأساسية فقط، وسيأتي في تصميم جديد انسيابي وثنائي الأبعاد، مما يتيح قدراً أكبر من المرونة في استخدام الشعار ويجعله مميزاً بقوة في وسائل التواصل الرقمي.
لطالما كان شعار فولكس واجن باللونين الأزرق والأبيض؛ لكن مع هذه الإطلالة الجديدة، أضيفت درجةً جديدة من اللون الأزرق، مما يضفي مزيداً من التنوع اللوني. وبالأخذ في الاعتبار الأهمية البالغة التي اكتسبتها التطبيقات الرقمية ذات واجهات المستخدم البسيطة سهلة الاستخدام، سيسهل وضع هذا الشعار الجديد بشكل مرن في “الإطار المتحرك” الجديد لفولكس واجن في المستقبل.
وسيحل شعار صوتي مكان شعار فولكس واجن المكتوب لأول مرة؛ مما سيميز علامة فولكس واجن التجارية على المستوى الصوتي سواء في السيارات أو عبر منصات التواصل.
اما اللغة البصرية الجديدة لفولكس واجن، فستختلف كثيراً عن لغة فولكس واجن البصرية المعهودة، بل ستكون أكثر جرأة وإشراقاً بالألوان. كما سيكون التركيز أكثر على الناس، وليس على البراعة في التصوير الفوتوغرافي للسيارات. وفي المستقبل، سيتمثل الهدف الرئيسي في تقديم مواقف واقعية يستطيع العملاء التماهي معها.
وعلى ذات المستوى من أهميتها في السيارات، ستؤدي الإضاءة دوراً رئيساً كذلك في التواصل؛ حيث ستصبح الإضاءة بديلاً عن استخدام عنصر الكروم. وسيضاء الشعار مستقبلاً في السيارات، وفي مواقع العلامة التجارية، ولدى الوكلاء.
كذلك سيلعب الشعار والإطار المتحرك دوراً رئيساً في خلق أجواءٍ لطيفة لدى الوكلاء؛ وسيراعى عدم رفع التكاليف عليهم بقدر الإمكان. أما على مستوى التصاميم، لن تُجرى أية تغييرات على التصميم الداخلي لمقرات الوكلاء.
علاوة على ذلك، ستستخدم فولكس واجن صوتاً أنثوياً بدل الصوت الذكوري الذي طالما استعانت به في تمثيل سياراتها وفي إعلاناتها؛ واليوم سينطلق صوت أنثوي عذب واثق معبراً عن فولكس واجن في جميع الأسواق.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons