حسين فهمي “أشهر بخيل” في الوسط الفني.. هل قام بتعذيب زوجته الكفيفة؟

بزنس كلاس:
يحتفل غداً الفنان حسين فهمي بعيد ميلاده؛ فهو من مواليد 22 مارس 1940، وفهمي من أهم نجوم الوطن العربي، وذلك بسبب ثقافته وموهبته الفنية المتميزة التي فرضت نفسها على الكثيرين؛ فهو محمد حسين فهمي محمود، من مواليد القاهرة في 22 مارس 1940، وتخرج في المعهد العالي للسينما عام 1963، ودرس الإخراج السينمائي بالولايات المتحدة الأمريكية، وعاد إلى مصر لكي يبدأ رحلته مع الإخراج، إلى أن شاهده المخرج الكبير حسن الإمام، والذي أقنعه بالتمثيل لأنه يملك الكثير من مواهب النجم السينمائي، وبالفعل انطلق وكان أول أعماله فيلم «دلال المصرية» مع حسن الإمام، بعدها شارك في عدد من أبرز أفلام السينما المصرية، لقب ببرنس الشاشة العربية، ورأس مهرجان القاهرة السينمائي الدولي عدة مرات، حقق من خلالها نجاحات كبيرة، وقدم للسينما والتليفزيون ما يقرب من 200 عمل فني، من أهمها: العار، الإخوة الأعداء، اللعب مع الكبار، خلي بالك من زوزو، وليلة بكى فيها القمر، وغيرها من الأعمال الفنية التي حققت نجاحات كبيرة.
وكانت عائلة حسين فهمي من أصول شركسية؛ فكان جده محمد باشا فهمي رئيس مجلس الشورى، ووالده محمود باشا فهمي سكرتير مجلش الشورى، وجدته أمينة هانم المانسترلي، وكانت عائلته تهتم بالفنون وذلك بسبب ثقافة العائلات الأرستقراطية خلال هذه الفترة، عرف بكونه أشهر بخيل في الوسط الفني، وهي الشائعة التي رد عليها من خلال برنامج صاحبة السعادة نافياً إياها؛ مؤكداً أن مواصفات البخلاء لا تنطبق عليه، وأن هذه الشائعة تضحكه كلما سمعها.
تزوج حسين فهمي عدة مرات، كانت الأولى من خارج الوسط الفني، ثم بعد ذلك من النجمة ميرفت أمين وأنجب منها ابنته منة، وأنجب من زوجته الأولى نادية محرم: «محمود ونائلة»، ثم تزوج مؤخراً من الفنانة لقاء سويدان، ولكنهما انفصلا ودخلا في الكثير من الخلافات وصلت لساحات المحاكم، وعرف بزيجاته المتعددة وآخرها رنا القصيبي سيدة سعودية كفيفة، انفصلا بعد سنوات من الزواج، وتقدمت ضده بدعوات قضائية أكدت خلال إحداها أنه كان يتعمد تعذيبها وترويعها بسبب عدم قدرتها على الإبصار.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons