محادثات بين قطر ورواندا للاستثمار في أكبر مطارات أفريقيا

بزنس كلاس:

كشف وزير الخارجية الرواندي، ريتشارد سيزيبيرا، أن هناك مباحثات بين قطر ورواندا للاستثمار في قطاع الطيران، مشيراً إلى أن المباحثات تجري حالياً حول استثمار الدوحة في مطار بوجيسيرا الدولي الجديد.

وقال الوزير، بحسب ما نقل عنه موقع “Allafrica” الإخباري المتخصص بالشأن الأفريقي، اليوم السبت، إن المباحثات بين الوزير الرواندي ونظيره القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، تتضمن تعزيز العلاقات التجارية في قطاعات متعددة، منها الزراعة والتكنولوجيا والتعدين والنقل والسياحة، وعلى رأسها قطاع الطيران.

وذكر “Allafrica” أن سيزيبيرا أكد بهذا الشأن أن المفاوضات جارية مع قطر. وقال: “نناقش ذلك، ويبدو أن هناك اهتماماً قطرياً كبيراً، ومن المحتمل أن يتم التوصل الى اتفاق قريب”.

وأضاف سيزيبيرا: إن “البلدين لديهما علاقات طويلة الأمد، وتشهد نمواً مستمراً، ونحن سعداء لأن قطر أبدت اهتماماً بالعمل معنا”.

وبدأ وزير الخارجية القطري، الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، زيارة رسمية لرواندا يوم الجمعة، لبحث العلاقات المشتركة بين البلدين وفتح آفاق للتعاون الاقتصادي والاستثماري.

وتصريحات سيزيبيرا تؤكد ما ذكره أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية، على هامش قمة الطيران الأفريقية الأخيرة في كيغالي، لصحيفة “نيو تايمز”، بأن قطر من المرجح أن تكون مهتمة بالاستثمار في رواندا.

ويخضع مطار بوجيسيرا الدولي حالياً لإعادة تصميم، وقالت الحكومة الرواندية إنها ستجعله وجهة جديدة جاذبة للاستثمارات، لا سيما أنه في طريقه لتسلم شهادة خضراء، وهو ما يجعله أول مطار في أفريقيا يحصل على هذه الشهادة، بفضل مبانيه الخضراء صديقة البيئة، واستخدامه تقنيات كفاءة استغلال الطاقة النظيفة والمياه.

ومن المقرر أن يكون المطار من أكثر المطارات خضرة في القارة بمجرد الانتهاء منه، حيث تسلم المرحلة الأولى من المشروع عام 2020.

وفي حال اكتماله، سيضم المطار محطة ركاب تغطي مساحة 30 ألف متر مربع؛ و22 عداداً إلكترونياً لتسجيل الوصول، و10 بوابات وستة جسور لركاب الطائرة وغيرها من المميزات الأخرى.

ومن المتوقع أن تكلف المرحلة الأولى من المطار ما يقدر بنحو 414 مليون دولار أمريكي، ويعمل على تسهيل كثير من الرحلات الجوية الطويلة من أوروبا والولايات المتحدة وآسيا، ويعد مطار بوجيسيرا استثماراً ضخماً يعتمد على ممارسات تحقيق الاستدامة.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons