فرض رسوم على مستخدمي الطرق السريعة العام المقبل

الدوحة- بزنس كلاس:

كشف المهندس سعد بن أحمد المهندي رئيس الهيئة العامة للأشغال “أشغال” عن وجود خطة قيد الدراسة لفرض رسوم على مستخدمي الطرق السريعة بالدولة، لافتا الى أن العمل بالخطة سيكون العام المقبل وذلك بعد اكتمال شبكة الطرق المحلية وتوفير خيارات متنوعة من الطرق البديلة للسائقين.

واكد المهندي في تصريحات على هامش توقيع “أشغال” اليوم على عقد تطوير اللوحات الإرشادية بأن توقيع العقد جاء إستكمالا لجهود الهيئة في اعتماد أفضل الممارسات في مجال تطوير وتنفيذ وإدارة البنية التحتية، والشراكة مع الشركات العالمية الرائدة في مجال تصميم المشاريع لضمان أن تصبح قطر من أفضل الدول المتقدمة في هذا المجال على مستوى العالم. مضيفا أن الإنتهاء من التصميمات الخاصة بإستراتيجية اللوحات الارشادية سيتم بنهاية عام 2019.

الجدير بالذكر أن اللواء محمد سعد الخرجي مدير الإدارة العامة للمرور كان أدلى بتصريحات لبوابة الشرق في 16 فبراير الماضي قال فيها “يمكن تطبيق تقنية البوابات الإلكترونية عندما تكون كل الطرق جاهزة للاستخدام.. ولفت في هذه الأثناء إلى أن هذه التقنية الجديدة يمكن تطبيقها على الطرق المزدحمة من أجل تخفيف الازدحام”. مضيفا أن الهدف إن الهدف من البوابات الإلكترونية هو تخفيف الضغط المروري، الذي يساهم بشكل فعال في تخفيف الزحام على طريق الشمال، في ضوء افتتاح العديد من الطرق الجديدة.

وأشار اللواء الخرجي إلى أن تطبيق العمل بالبوابات الإلكترونية في الطرق السريعة ليس أقل من عامين وبعد الانتهاء من جميع الطرق وافتتاحها، مبينا أن البوابات الإلكترونية مسألة تتعلق بوزارة المواصلات والاتصالات.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons