747 مليون ريال صافي أرباح ibq في 2018 بنسبة نمو بلغت 34.6%

الدوحة- بزنس كلاس

أعلن بنك قطر الدولي (ibq) عن نتائجه المالية لعام 2018، والتي سجلت ارتفاع في صافي الأرباح بلغت قيمتها 747.2 مليون ريال قطري خلال العام المنتهي في 31 ديسمبر 2018 مقارنة بـ555.1 مليون ريال قطري في 2017. وبالإضافة إلى قوة أدائه التشغيلي الذي شهد زيادة بنسبة 15.3% في صافي الأرباح، استفاد البنك من التعاملات المصرفية غير المتكررة، والتي ساهمت بزيادة صافي الأرباح لتصل إلى 747.2 مليون ريال قطري، كما شهد المركز المالي زيادة بنسبة 6.3% مقارنة بالسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2017 لتبلغ 35.2 مليار ريال قطري.

يُنسب أداء ibq القوي خلال العام في المقام الأول على استراتيجيته التي تركز حصرياً على السوق القطري، وعلى الالتزام بأعلى معايير  الجودة وتوجيه أقصى الجهود من أجل تقديم أفضل الخدمات لعملاء البنك. وقد شهد البنك تحسناً في جميع مؤشراته التشغيلية، كما استمرت نسبة التكاليف إلى الإيرادات بالانخفاض للعام الثالث على التوالي، مما يعكس نهج البنك الحازم في ضبط النفقات.

وقد ساهمت كافة قطاعات الأعمال هذا العام أيضاً في الزيادة الإجمالية لصافي الأرباح السنوية. وفي 2018عام ، ارتفع صافي الإيرادات التشغيلية بنسبة 7.9% لتبلغ 956.2 مليون ريال قطري. وعكس هذا النمو تحسناً ملحوظاً في جودة و تنوع مصادر الإيرادات، إذ يرجع سبب هذا النمو بصورة رئيسية إلى ارتفاع الدخل من مصادر اخرى لا ترتبط بشكل مباشر بأسعار الفائدة، حيث نتجت الزيادة من إيرادات الرسوم والعمولات التي ارتفعت بنسبة 15.1% وزيادة في الإيرادات من التداول في العملات الأجنبية بنسبة 28.4% مقارنة بعام 2017.

وبلغت نسبة عائدات ibq إلى متوسط الأصول 2.3% في 2018 وبلغ العائد على متوسط حقوق المساهمين 16.5% مشكّلاً بذلك تحسناً بنسبة 27.8% و36.4% على التوالي مقارنة بالعام 2017، وهو ما يؤكد الأداء القوي للبنك في 2018.

وكالعادة، استمر ibq في تبني سياسات احترازية في إدارة المخاطر. وعلى الرغم من بيئة العمل المتقلبة و المعقدة، استقرت نسبة القروض المتعثرة عند 1.2% ، والتي تعد من أفضل المؤشرات في القطاع المالي.

وخلال العام، حافظ ibq على مستويات سيولة كافية من خلال استراتيجيته القائمة على تقليل الاعتماد على التمويل من البنوك و زيادة ودائع العملاء. فقد ارتفعت ودائع العملاء بنسبة 15.4% وحافظ البنك على قوة رأس المال لديه خلال 2018 مما يضمن قدرته على الاستمرارية في خدمة عملائه و دعمهم على النمو .

وتعليقاً على أداء البنك في 2018، قال المدير التنفيذي عمر بوحديبة: “تدل هذه النتائج على قوة البنك وقوة نموذج أعماله الذي يركز على السوق القطري. و نحن على المسار الصحيح في تحقيق أهدافنا من خلال تقديم معدلات نمو متزايدة في صافي أرباح المساهمين. حيث ان جودة واستمرارية هذا النمو مرضية للغاية، وتعود في الأساس إلى انخفاض نسبة المخاطر في مصادر الدخل غير المعتمد على سعر الفائدة،. وقد عمل فريقنا على إدارة المخاطر بكفاءة عالية، وتم تخفيض الاعتماد على التمويل من البنوك بشكل كبير واستبدلناه بزيادة ودائع العملاء”.

وأضاف بوحديبة قائلا: “لم يكن بإمكاننا تحقيق هذه النتائج لولا دعم عملائنا ومجلس الإدارة والمساهمين، وتفاني فريق الإدارة والموظفين. وإن ibq يتمتع بمكانة جيدة ويتطلع بحماس إلى الاندماج مع بنك بروة. وقد تمكنا من الوصول إلى هنا بفضل الدعم المستمر من مصرف قطر المركزي الذي يضمن توفير بيئة مصرفية مستقرة وصحية”.

وقال معالي الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني، رئيس مجلس إدارة ibq: “أنا سعيد جداً بالنتائج الممتازة التي حققها ibq في عام 2018، رغم البيئة التشغيلية الصعبة التي تشهدها قطر. ويحظى ibq بمكانة مالية متميزة، حيث أنه قادرعلى تقديم فوائد فورية إلى الاندماج الوشيك مع بنك بروة. وبالنيابة عن مجلس الإدارة، أعرب عن امتناننا لفريق الإدارة والموظفين لتفانيهم وعملهم الجاد طوال العام. كما نود أن ننتهز هذه الفرصة للتعبير عن تقديرنا المطلق لقاعدة عملاء ibq المخلصين لدعمهم المستمر لنا على مر السنين”.

وتخضع النتائج المالية لعام 2018 لموافقة مصرف قطر المركزي وجمعية ibq العمومية السنوية.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons