فنادق ريكسوس تدير مشاريع في جزيرة قطيفان الشمالية

الدوحة- بزنس كلاس

وقعت شركة قطيفان للمشاريع إحدى الشركات التابعة لشركة كتارا للضيافة مذكرة تفاهم مع سلسلة فنادق ريكسوس لإدارة وتشغيل مجموعة من المشاريع في جزيرة قطيفان الشمالية، وتتمثل هذه المشاريع في كل من الفندق والسوق والحديقة المائية ونادي الشاطئ.

وقد وقع الاتفاقية كل من سعادة الشيخ نواف بن جاسم بن جبر آل ثاني رئيس مجلس إدارة كتارا للضيافة، والسيد فاتح تامينس مؤسس ورئيس سلسلة فنادق ريكسوس، وبحضور سعادة الشيخ ناصر بن عبد الرحمن آل ثاني نائب رئيس مجلس شركة كتارا للضيافة، والمدير العام والعضو المنتدب لشركة قطيفان للمشاريع، والسيد جمال الكعبي عضو مجلس الإدارة، والسيد جون بابتيست نائب المدير الإقليمي لفنادق أكور الشرق الأوسط.

وقد جاءت فكرة تأسيس شركة قطيفان للمشاريع نظراً لتزايد الطلب على المرافق السياحية العائلية ذات الجودة العالية، والحاجة إلى تطوير أكثر في هذا القطاع، حيث تقوم بتطوير وتشغيل جزيرة قطيفان الشمالية بشكل يتناسب مع المستوى الرفيع الذي اعتادت كتارا للضيافة على تقديمه، ولتستكمل سلسلة النجاحات التي حققتها وما زالت تحققها حتى الآن.

وفي هذه المناسبة، قال سعادة الشيخ نواف بن جاسم بن جبر آل ثاني، رئيس مجلس كتارا للضيافة: «تحتفي اتفاقية التعاون هذه بإطلاق أول وجهة تحمل شعار علامة فنادق ريكسوس في دولة قطر، في الوقت الذي نعزز فيه رؤيتنا لتغيير عالم الضيافة من خلال الاستثمار والابتكار لترك إرث رائع للأجيال القادمة، وتماشياً مع رؤية قطر الوطنية 2030، نرى هذا كدليل على إستراتيجية قطر القوية في مجال السياحة وسمعتها كلاعب رئيسي من صناعة الضيافة التي تهدف إلى خلق استثمار آمن ومستدام يحمل اسم دولة قطر.»

ثم أضاف: «نحن على ثقة بأن روح العلامة التجارية للفنادق ريكسوس هي مناسبة وستمكننا من تحقيق رؤيتنا الأساسية، بالإضافة إلى إستراتيجية مشروعنا التنموي لجزيرة قطيفان الشمالية حيث إنه من المهم أن يكون لدينا مشغل له الخبرة الكاملة لإدراة مثل هذه المشاريع الاستثنائية، وخلق تأثير قوي على الصعيدين المحلي والعالمي.»

وقال السيد فاتح تامينس مؤسس ورئيس مجلس إدارة فنادق ريكسوس:» لقد كان اكتشاف وجهات جديدة دائما هدفاً صعباً طوال رحلة ريكسوس منذ إنشاء العلامة التجارية في عام 2000، ونحن على يقين من انه مع كل وجهة جديدة سيتم توسيع الآفاق إلى ان نصبح علامة تجارية عالمية، حتى الآن علم ريكسوس يلوح في ثلاث قارات وسبعة بلدان مختلفة، ونحن فخورون جدا بتقديم خدماتنا تحت علامتنا التجارية لأول مرة في دولة قطر.

كما نفتخر بكوننا جزءا من مهمة توفير قيمة مضافة للسياحة في هذا البلد الرائع. وأود أن أشدد على أننا سوف نقوم بالمهمة نفسها في قطر وذلك من خلال هذه الشراكة مع شركة قطيفان للمشاريع، ونحن نقدر الثقة التي يتمتع بها شركاؤنا في مجموعتنا ونغتنم هذه الفرصة لتوسيع محفظة الضيافة في هذه المنطقة.»

وجدير بالذكر أن جزيرة قطيفان الشمالية هي جزء من مدينة لوسيل، وتضم سبعة شواطئ، الأمر الذي يجعل منها واجهة بحرية مميزة للمدينة، وتصل مساحة الجزيرة الى 1.3 مليون متر مربع، وتمتد مساحة المشاريع في الجزيرة على 830 ألف متر مربع تقريباً.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons