وزير الخارجية يشيد بإنجازات “القطرية”.. مثال يحتذى

نيويورك – قنا

أكد سعادة الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية، أن الخطوط الجوية القطرية تعد مثالا يحتذى به في القدرة على تحقيق الإنجازات عبر التفاني والتصميم.
وأضاف سعادته خلال حفل نظمته الناقلة بمناسبة مرور أكثر من 10 أعوام على تدشين خدماتها إلى مدينة نيويورك الأمريكية، أن “نهج القطرية في التقريب بين الشعوب يلقي المزيد من الضوء على حق الجميع في السفر واكتشاف العالم، فيما تساهم رحلاتها في توفير وظائف للآلاف من العائلات، بالإضافة إلى المساهمة في دعم الاقتصادين القطري والأمريكي”.
وشهد الحفل الذي نظمته القطرية سعادة السفيرة الشيخة علياء أحمد بن سيف آل ثاني، المندوب الدائم لدولة قطر لدى الأمم المتحدة، وسعادة الشيخ مشعل بن حمد آل ثاني سفير دولة قطر لدى الولايات المتحدة الأمريكية، والسيد منصور آل محمود الرئيس التنفيذي لجهاز قطر للاستثمار وعدد من كبار المسؤولين والشخصيات من قطاعي الأعمال والثقافة.
وقال السيد أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية، إن الخطوط الجوية القطرية بنت علاقات طيبة ومميزة مع جميع المسافرين من مدينة نيويورك، التي كانت أولى محطاتها في الولايات المتحدة قبل أكثر من 10 أعوام.
وأضاف أن القطرية تفتخر بالدعم الذي ساهمت وتساهم به في الاقتصاد الأمريكي من خلال شراء عدد كبير من الطائرات أمريكية الصنع للانضمام إلى أسطول طائراتها، مؤكدة بذلك ثقتها بالصناعات الأمريكية.
وأكد الباكر حرص الناقلة على علاقاتها مع شركائها في الولايات المتحدة مثل جيت سويت وبوينغ وجي إي وجلفستريم، مع السعي إلى تعزيز حضورها في هذه السوق لتوفر المزيد من الخدمات الاستثنائية والمزيد من خيارات السفر لجميع المسافرين من الولايات المتحدة الأمريكية.
وكانت الناقلة الوطنية أعلنت في شهر أكتوبر إبرامها اتفاقية شراكة مع فريق بروكلين نتس الأمريكي لكرة السلة لتصبح بذلك شريك الطيران العالمي الرسمي للفريق، ولمقره الرئيسي صالة باركليز سنتر الشهيرة باستضافتها للعديد من الأحداث والفعاليات الرياضية الكبرى، حيث كانت هذه هي الشراكة الأولى من نوعها للخطوط الجوية القطرية من حيث رعاية فريق من الدوري الأمريكي لكرة السلة للمحترفين (إن بي إيه) أو رعاية صالة ألعاب.
وتسير الناقلة الوطنية اعتبارا من شهر أكتوبر الماضي طائرة من طراز إيرباص A350-1000 على الرحلات الجوية بين الدوحة ونيويورك لتتيح بذلك أحدث الطائرات في العالم وأكثرها تقدما من الناحية التكنولوجية أمام المسافرين من وإلى الولايات المتحدة. وتعد الخطوط الجوية القطرية هي المشغل العالمي الأول للطائرة المبتكرة A350-1000، أحدث طائرات إيرباص، التي تقدم مستويات متقدمة من الراحة والرفاهية للمسافرين بفضل التقليل من صوت المحركات داخل المقصورة واحتوائها على نظام تبريد متطور للهواء ونظام إضاءة استثنائي.
وحطت أولى رحلات الخطوط الجوية القطرية في الولايات المتحدة الأمريكية في 28 يونيو 2007، وذلك عندما وصلت الرحلة الافتتاحية للناقلة إلى مطار جون اف كينيدي في نيويورك. وتسير الناقلة الوطنية لدولة قطر حاليا رحلتين يوميا بين مطار جون اف كينيدي ومطار حمد الدولي.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons