قطر الخيرية: 3700 سلة غذائية لليمن

الدوحة بزنس كلاس:

أعلنت قطر الخيرية أنها قامت بتوزيع 3700 سلة غذائية على النازحين اليمنيين في محافظة الحديدة والمتضررين من الأزمة الحالية في صنعاء، بقيمة تصل إلى 800 ألف ريال قطري، استفاد منها 26 ألف شخص ممن يفتقدون للأمن الغذائي بشكل حاد، حسب تصنيف وكالات الأمم المتحدة المتواجدة في اليمن، فيما تستعد لتقديم مساعدات غذائية وإيوائية لـ 2000 أسرة أخرى خلال الشهر الحالي، بالتزامن مع قرب دخول الشتاء.

وذكر بيان صحفي للجمعية أن السلال الغذائية تغطي حاجة الأسر المستفيدة لمدة شهر كامل من المواد التموينية الأساسية وهي: الدقيق والأرز والسكر وزيت الطهي والحليب المجفف والتمر والملح وعلب الفول وغيرها من المواد الأخرى.

ويحرص مكتب قطر الخيرية في اليمن على تنفيذ كافة مشاريعه من خلال التنسيق التام مع منظمات مع منظمات الأمم المتحدة والأجهزة الحكومية اليمنية المعنية، حيث تم توزيع هذه السلال بسلاسة بالغة نظرا للتنسيق والتعاون التام الذي تم بين مكتب قطر الخيرية والهيئة الوطنية لتنسيق وإدارة الشؤون الإنسانية ومواجهة الكوارث، وهي الجهة المخولة حكوميا بإدارة والإشراف على أنشطة المنظمات الإنسانية المحلية والدولية.

وقال السيد محمد الواعي مدير مكتب قطر الخيرية في اليمن وجيبوتي ،في تصريح له، إن قطر الخيرية ونظرا لما يعانيه الشعب اليمني من نقص أو انعدام كبير في الأمن الغذائي فإنها تكثف جهودها في مجال المساعدات الغذائية، لافتاً إلى أنها قامت مؤخرا بتوزيع مستحقات الكفالة لمدة ثلاثة أشهر على 7500 شخص من مكفوليها من الأيتام والأسر الفقيرة وذوي الاحتياجات الخاصة، فيما ستتواصل توزيعها على بقية مكفوليها البالغ عددهم أكثر من 13 ألف مكفول خلال الفترة القريبة القادمة.

ونوه بوجود مشاريع أخرى يجري الإعداد لتنفيذها خلال الفترة القادمة، متوجها بالشكر لأهل قطر على تبرعاتهم السخية، وحثهم على مواصلة الدعم نظرا للوضع الإنساني المتفاقم في اليمن.

وأشار إلى أن مسؤولي الهيئة الوطنية لتنسيق وإدارة الشئون الإنسانية ومواجهة الكوارث في اليمن أشادوا بمستوى الاحترافية والمهنية التي ظهر بها فريق قطر الخيرية من الموظفين والمتطوعين ، وكذلك السلوك الراقي في التعامل مع المستفيدين أثناء توزيع السلال الغذائية.

يذكر أن الأمم المتحدة حذرت مؤخرا من أن نحو نصف سكان اليمن، البالغ عددهم نحو 14 مليون نسمة، قد يصبحون قريبا على شفا مجاعة، وسبق أن نوهت بأن 20 مليون يمني يعانون من نقص أو انعدام الأمن الغذائي.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons