ديور تواصل الاحتفال بقوة المرأة بمشروعها الفني لحقائب DIOR LADY

 

تواصل ديور دعمها المُطلق لتمكين وتقوية المرأة في العالم، حيث استطاعت الدار، بقيادة المديرة الإبداعية ماريا غراتسيا كيوري، أن تُصبح متحدّثاً ومُدافعاً عن المرأة، بل ألهمت السيدات حول العالم لإبراز قوتهن.

خلال عرض مجموعة ربيع 2018، افتتحت ماريا كيوري عرضها لديور بتيشيرت كُتب عليها سؤال: ” لماذا لم تكن هُناك فنانات عظيمات؟”.

والإجابة كانت بعد ذلك من ديور أنّهن موجودات لكن يحتجن فقط إلى الدعم، لتأتي حقيبة ليدي ديور كمنصة إبداعية لأعمال إحدى أشهر الفنانات وهي ميكلان توماس Mickalene Thomas الفنانة والمُصورة الأميركية من أصل أفريقي لتكون ضمن 11 فنّانة يضعن تصاميم النسخة الثالثة من إصدار حقائبDior Lady Art project.

ميكلان توماس تشتهر بأسلوبها الخاص في الرسم والتصوير الفوتوغرافي واستخدامها لتقنيات الكولاج collage “فن اللصق” مُستخدمة الأوراق والأقمشة وعدة خامات مُختلفة وغير تقليدية مثل الأحجار.

وهذا ما نقلته إلى حقيبة ديور Dior Lady حيث تأتي مصنوعة من جلد العجل المُطرز بالخرز مع الأورغانزا والخيوط المُلونة في تصميم يعتمد على تجربة حسية وكما قالت: “إنه الجزء الوحيد من أعمالي يُمكن لمسه”.

المجموعة الكبسولية الثالثة من Dior Lady Art project ستُعرض أولاً في بوتيك ديور في ميامي 4 ديسمبر المقبل، وستكون مُتاحة في المتاجر والمنصات الإلكترونية حول العالم 23 يناير 2019، وتبدأ أسعار المجموعة من 5 آلاف دولار أميركي.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons