“صخرة هدية” تجلب لأمريكي ١٠٠ ألف دولار

 

اشترى رجل من مينيسوتا الأمريكية، مزرعة في ولاية ميتشجان، وأخبره البائع أن هناك صخرة في المزرعة هوت من السماء، لكن المالك الجديد لم يهتم بالأمر ووضعها “مسند للباب”، لكن اليوم يصل سعر “مسنده” إلى ١٠٠ ألف دولار.

القصة تبدأ بشراء رجل من مينيسوتا مزرعة في ولاية ميشيجان، وحصل على الصخرة هدية مع المزرعة، بزعم أنها سقطت من السماء، لكنه قرر استخدام الهدية التي تزن ١٠ كيلوجرامات مسندا للباب لمدة ٣٠ عاما، بحسب إذاعة “كي إكس إل واي” الأمريكية.
وبعد مرور أكثر من نصف قرن على الواقعة، قرر الرجل التأكد من أستاذ جيولوجيا بجامعة ميشيجان، ليتحقق من صحة مقولة الشخص الذي باع له المزرعة، والصدمة كانت في صدق مقولة البائع، والصخرة في الحقيقة نيزك من خارج الأرض، ويعد هذا الاكتشاف العظيم من ضمن أكبر ٦ اكتشافات سجلت في ولاية ميشيجان.
وتتهافت المؤسسات العلمية الآن على صاحب المزرعة رغبة في شراء النيزك، وأبدى متحفا سميثسونيان والمعادن في ولاية ماين الأمريكية رغبتهما شراء النيزك لعرضه، وصرحت جامعة ميشيجان أن “الرجل وعد بإعطاء ١٠% من الربح الذي سيحققه ببيع النيزك إلى الجامعة، لأنه دون مساعدتها لم يكن ليكتشف حقيقة هذه الصخرة”.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons