إيلي صعب يختار “المبالغة” في أزيائه الربيعيّة

 

اختار المصمم #إيلي_صعب “المبالغة الجماليّة” عنواناً لمجموعة أزيائه، التي قدّمها في إطار فعاليات أسبوع باريس للأزياء الجاهزة الخاصة بالربيع والصيف المقبلين.اختار المصمم #إيلي_صعب “المبالغة الجماليّة” عنواناً لمجموعة أزيائه، التي قدّمها في إطار فعاليات أسبوع باريس للأزياء الجاهزة الخاصة بالربيع والصيف المقبلين.
والمبالغة أرادها صعب في الأناقة، والحيويّة، والخلطات اللونيّة، والأنوثة بحيث بدت الإطلالات الـ58 منعشة، رغم استعمال اللون الأسود بكثافة كأرضيّة تزيّنت بالأزهار الربيعيّة الملوّنة.
افتُتح العرض بمجموعة من #الإطلالات البيضاء التي طغت عليها اللمسات الأنثويّة العصرية، لتتوالى بعدها أزياء تجمع بين الطابع العملي الذي تتطلّبه صيغة الأزياء الجاهزة والإتقان الذي يميّز الخياطة الراقية.
وقد تفتّحت الأزهار والورود على الأزياء في طبعات أنيقة وتطريزات دقيقة فوق أقمشة الأورغنزا، والتول، والكريب في طبقات شفّافة وزخارف معزّزة للعبة الضوء وانعكاساتها.
وقد حرص المصمم على إبراز تباينات الطبيعة بين صلابة ورهافة تجلّت في العديد من #التصاميم التي اتخذت أشكال بدلات، وقمصان، وتنانير، وسراويل وصولاً إلى الأثواب القصيرة والطويلة المنفّذة بالحرير والمشغولة بالدانتيل ذات اللمسات الرومانسيّة الحالمة.

توجّه إيلي صعب في تصاميمه إلى الفتيات والسيدات اللواتي يهوين متابعة صيحات الموضة، لكنه لم يتخلَّ عن التفاصيل الأيقونيّة التي تطبع أسلوبه، منها: الأثواب ذات الكتف الواحدة، استعمال الدانتيل بلمسات راقية، والقصّات التي تحدّد تفاصيل الجسم. كما لفتنا استعانته بخلطات لونيّة مشرقة دخلت على الأسود لتخفّف من طابعه الصارم واستعماله للطبعات الحيوانية في مجموعة من الإطلالات الشبابية العصريّة.

لإبراز طابع المبالغة التي أراد أن يحمّله لإطلالاته، استعان إيلي صعب بإكسسوارات تزيّنت بالأحجار الملوّنة وحبّات الكريستال من عقود، وخواتم، وأقراط طويلة، وأحذية عصريّة ملوّنة، وحقائب جلديّة تزيّنت بالمسامير المعدنيّة والخطوط الهندسيّة.

ولم ينسَ إضافة النظارات الشمسيّة الكبيرة والأوشحة الحريريّة التي التفّت حول الأعناق والرؤوس بطابع فيه الكثير من الرقيّ، والأناقة، و”الغلامور”. تعرّفوا على بعض إطلالات مجموعة إيلي صعب للربيع والصيف المقبلين فيما يلي:

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons