رسميًا: برشلونة يعلن إصابة سواريز في الركبة

 

أعلن نادي برشلونة الإسباني عن أن مهاجمه لويس سواريز يعاني من إصابة في ركبته اليمنى.
ونشر النادي بيانا عبر موقعه الرسمي جاء فيه: “يعاني سواريز من انزعاجات في الركبة اليمنى، وبالتالي فإنه سيغيب عن بعثة منتخب الأوروغواي ويبقى في برشلونة من أجل التعافي”.
وأضاف البيان: “سيتبع اللاعب نمطا معينا خلال الأيام المقبلة، لتقوية العضلات، وذلك في المدينة الرياضية خوان غامبير، وعودته للعب مرهون باستجابته للعلاج”.

 

لم يقدم سواريز مستواه المعهود منذ بداية الموسم الحالي، لكنه عاد ليصبح أكثر فاعلية في المباراتين الأخيرتين أمام توتنهام وفالنسيا، فقد كان يقاتل ويقارع ض الدفاعات وصنع هدفا في مباراة الخفافيش والتي انتهت 1-1، كما ساهم بتحركاته في فوز كاسح على توتنهام 4-2 في دوري أبطال أوروبا.
مع ذلك لا تزال الشباك تعاند سواريز فلم يسجل من 15 أيلول سبتمر بالماضي، وبالتحديد منذ مباراة ريال سوسييداد، أي أنه لعب آخر 6 مباريات مع برشلونة دون تسجيل أي هدف!

كان استبعاد سواريز من قائمة منتخب أوروغواي علامة على أنه يحتاج إلى راحة، ومع ذلك فإن اللاعب قال إنه لم يسافر لأنه ينتظر مولودا وإنه لا يعاني من إصابة، قبل أن يحسم النادي الجدل ببيانه الصادر صباح اليوم الإثنين.

 

وإليكم مباريات برشلونة المتبقية خلال شهر أكتوبر الجاري:
السبت 20 أكتوبر (الليغا)
برشلونة – إشبيلية “كامب نو”
الأربعاء 24 أكتوبر (دوري الأبطال)
برشلونة – إنتر ميلانو “كامب نو”
الأحد 28 أكتوبر (الليغا)
برشلونة- ريال مدريد “كامب نو”

 

وتعرض سواريز إلى انتقادات متكررة من جماهير برشلونة نظرا إلى البداية المتعثرة له هذا الموسم، وظهوره بشكل ضعيف في عدد من المباريات ما ساهم في فقدان صدارة الليغا.
لكن سواريز قدم مستوى أفضل بكثير في مباراة توتنهام يوم الأربعاء الماضي على ملعب “ويمبلي” ضمن الجولة الثانية من دور المجموعات بدوري الأبطال، رغم أنه لم يسجل أيضا خلال تلك المواجهة التي انتهت بفوز عريض لبرشلونة 4-2، قبل أن يسهم في هدف ميسي بمرمى فالنسيا على ملعب “ميستايا”.
سجل سواريز 3 أهداف وصنع 3 أخرى في 8 مباريات بالليغا، كما صنع هدفا آخر خلال مباراتين بدوري أبطال أوروبا هذا الموسم.

أما فريق برشلونة ككل، فلا يزال يحتل صدارة مجموعته بدوري أبطال أوروبا فقد حقق فوزين في الجولتين الأولين على إيندهوفن الهولندي 4-0 وعلى توتنهام 4-2، ليتساوى مع إنتر ميلانو الإيطالي الذي حقق العلامة الكاملة أيضا، وستكون مباراة برشلونة وإنتر يوم 24 أكتوبر على “كامب نو” فرصة لحسم الصدارة ووضع خطوة على سلم التأهل إلى دور الـ16.
بينما فقد النادي الكتالوني صدارة الليغا لمصلحة إشبيلية الذي وصل إلى النقطة 16، فيما يتشارك أتلتيكو مدريد وبرشلونة الوصافة بـ15 نقطة لكل منهما حتى الآن.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons