بالتفاصيل.. الاستعداد لانطلاق موسم التخييم

الدوحة -بزنس كلاس:

تستعد 5 جهات بالدولة الآن لانطلاق فعاليات موسم التخييم مطلع نوفمبر وهي وزارات البلدية والبيئة والاقتصاد والتجارة، والثقافة والرياضة، وهيئة تنشيط السياحة، إلى جانب وزارة الداخلية التي يقع على كاهلها الحفاظ على أمن وسلامة المواطنين أثناء موسم التخييم.
وعلى صعيد وزارة الثقافة والرياضة ولليوم الثالث على التوالي شهد معرض كشتة لأدوات التخييم والرحلات البرية والبحرية أمس إقبالا كبيرا من قبل المواطنين، وهو ما دفع الشركات لتقديم المزيد من العروض لهم والتي ساهمت في تضاعف أعداد زوار المعرض بمقارنتهم بنفس الفترة من الموسم الماضي.

أسعار المستلزمات

وتبدأ أسعار مستلزمات التخييم في السوق على النحو التالي: حقيبة الخيمة من 600 إلى 800 ريال، وتحتوي على مرتبة للنوم ووسادة، وسجادة جلد للأرض بـ 2500 ريال، أما السجادة الصوف فيصل سعرها إلى 800 ريال، والسرير المفرد بـ 285 ريالا. وبالنسبة للحقيبة الفارغة التي يحتاجها المخيمون فيتراوح سعرها من 150 إلى 250 ريالا.
ويصل سعر خيمة الحمام إلى 225 ريالا. ويباع الفحم الذي يزن 10 كيلو بسعر 40 ريالاً، والشوايات تبدأ من 25 ريالاً إلى 250 ريالاً، أما الشوايات ذات التصميمات الأوروبية فتتراوح أسعارها من 250 إلى 500 ريال، ويصل سعر سيخ الشواء الجيد إلى 5 ريالات. وعن البورت كابن أوضح أحمد عبدالهادي، المسؤول عن أحد المصانع، أن الأسعار تتراوح من 35 ألفا إلى 700 ألف ريال حسب مساحة الكرفان وجودته.
وأكد عبدالهادي أن تصميم الكرفان يمتد لما يقرب من شهر، والمصانع القطرية تحقق اكتفاء ذاتيا بهذا المجال.
وبالنسبة للخيام فإن أسعارها متعددة وفق مساحتها وحجمها واستيعابها وتبدأ بأسعار 7 إلى 8 آلاف ريال فما فوق حسب نوعها وجودتها وإمكاناتها.

منافسة وطنية

وقال رجل الأعمال نايف بن محمد المير مالك شركة العنة لأدوات الصيد والرحلات: من يأتي إلى معرض كشتة للوهلة الأولى في نسخته السابعة يشعر بالفرق الكبير بينه وبين معرض الموسم الماضي حيث اتسعت مساحته وارتفع عدد الشركات المتواجدة فيه وازدادت أنواع البضاعة المعروضة وتضاعفت أعداد المصنعين القطريين المشاركين بالمعرض.
وأضاف نايف: ومن جهتنا في محلات العنة كُنا لا نجد من ينافسنا من المنتجين المحليين في السوق القطري، بيد أننا الآن نجد منافسين لنا وبجودة عالية، وهذا يؤكد أن دولة قطر تنمو وتتسع في شتى المجالات وتمضي نحو الاعتماد على نفسها.
وحول تواصل عمليات دعم الإنتاج مضى المير قائلا: أنشأنا المزيد من الوحدات الإنتاجية وطورنا من صناعات مستلزمات التخييم والصيد والرحلات وبتنا نسد النقص في أي مستلزمات تخييم بالاستيراد من دولة الكويت التي لديها منتجات عالية الجودة.
ويختتم: التدفق الجماهيري كبير هذا العام على معرض كشته، ولذلك سيحقق نجاحا كبيرا، ونشكر القائمين عليه والمنظمين له.

ندعم الشباب

وحول الهدف من تنظيم المعرض أكد سلطان الكواري مدير مركز شباب سميسمة: ننظم المعارض المتخصصة لدعم الشباب المتخصص بصناعة لوازم الرحلات والتخييم والقنص واحتوينا الشباب، وذلك عبر توفير منافذ بيع وتسويق لمنتجاتهم، ونجح الشباب في إنتاج صناعات نفخر بها كقطريين وإن شاء الله تصبح تلك المنتجات على مستوى عالمي من حيث الجودة. وأشار إلى أن كل الصناعات التي تخص الرحلات موجودة في المعرض من خيام وفرش وبورت كابين والقناص.
واستطرد: تهدف هذه الفعالية التي ينظمها المركز سنويا إلى ربط التراث بالواقع وبالعادات والتقاليد، وتشجيع انطلاقة الشباب نحو الصناعات، خاصة تلك التي ترتبط بالموروث القطري وتنمية مهاراتهم بما يخدم تنمية بلادهم، حيث يقدم معروضات متنوعة من لوازم الرحلات البرية والبحرية المستخدمة في التخييم والصيد.

محلات للإيجار

وفي السياق ذاته طرحت هيئة تنشيط السياحة العديد من المنافذ التجارية للإيجار ضمن مشروع عنة قطر الذي سبق وأعلنت عنه الهيئة ويتضمن تشييد منطقة تضم 200 عنة إلى جانب 28 محلا تجاريا، وقسمت الهيئة المحلات التي سيتم إيجارها إلى 3 مناطق يوجد بها 28 محلا لتأجير الدراجات النارية مساحة المحل 900 متر يتوفر لكل منها 9 أنواع من الخدمات مثل لوحة معدنية ومواقف كهرباء. وفي منطقة الدراجات النارية “البطابط” يتم تأجير المحل بـ 3 آلاف ريال شهرياً، وفي منطقة المحميات البرية يتم تأجير الكشك مساحة 16 مترا بـ 4 آلاف ريال شهريا، منطقة الدراجات النارية مساحة المحل 36 مترا 5 آلاف ريال شهريا.

مواقع التخييم

وانتهت وزارة البلدية والبيئة من تجهيز 22 موقعا للتخييم البحري والبري والانتهاء من تنظيف تلك المواقع حتى تستقبل المخيمين، وهيأت منافذ بدء التسجيل للتخييم وترتيب انطلاق العمل فور الإعلان المنتظر أن يتم خلال الأيام المقبلة بمؤتمر صحفي ويتعلق بانطلاق الموسم. في وقت نشر فيه عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي ما أسموه بأنه “مطلب من أهل قطر والمخيمين إلى وزارة البلدية والبيئة” بتقديم وتعجيل موعد التخييم الشتوي موسم 2018 بدل ما يكون موعد التخييم مطلع نوفمبر المقبل يكون موعد التخييم في منتصف أكتوبر الجاري وذلك لأسباب من بينها تحسن الجو وانخفاض درجة الحرارة، وتجهيز العنه يحتاج وقتا من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع.
وقال مصدر بالبلدية إن لجنة التخييم التي تضم ممثلين عن وزارة الداخلية عملت معهم على اتخاذ كافة الاحتياطات الأمنية التي تضمن موسم تخييم ناجحا. وقالت وزارة الاقتصاد والتجارة إنها سترتب معرضا لدعم موسم التخييم قبيل انطلاقه وأنها أكملت الاستعدادات لانطلاقه.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons