إطلالة أنجلينا جولي بالفستان الفضفاض تُثير الشكوك مجدّداً حول مرضها

 

أحدث إطلالات أنجلينا جولي برفقة أحد أبنائها أكدت لنا أن جميع تلك النزهات برفقتهم رسالة إلى والدهم براد بيت، فعلى مدار شهر واحد فقط رصدت عدسات المصوّرين أنجلينا جولي مع أطفالها سواء في المتاجر أو النزهات الترفيهية، و على العكس لم نرَ صورة واحدة مع والدهم براد بيت.

أنجلينا جولي و النحافة المُفرطةأحدث تلك الإطلالات كانت برفقة ابنها بالتبنّي مادوكس 17 عاماً، بدت أنجلينا جولي في غاية الأناقة خلال اصطحاب ابنها لتناول المُثلجات، حيث ارتدت فستاناً طويلاً و فضفاضاً باللون الكريمي، مع حذاء نيود من علامة كريستيان لوبوتان و حقيبة باللون الأسود.إطلالة أنجلينا جولي بهذا الفستان الفضفاض و قبلها بفستان القفطان من إيلي صعب باللون الأسود الفضفاض أيضاً أثارت الشكوك حول عودة صراعها مرة أخرى مع مرض النحافة المُفرطة.

الإطلالة الأنيقة و المرحة سلاح أنجلينا جوليبعد انفصال الزوجين في 2016 ما زالت قضية الحضانة بين نجمي هوليوود براد بيت و أنجلينا جولي عالقة بسبب رفضها التام التخلي عن حضانة أطفالها لبراد بيت، و هذا ما أدّى إلى حرب كلامية و اتهامات بين الطرفين، لكن إلى حين القول النهائي في قضية الحضانة ستظل أنجلينا جولي تستخدم سلاحها في الظهور الدائم بأناقة و مرح مع أطفالها أمام عدسات الكاميرات.

 

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons