فصول دراسية عائمة هربا من الحرارة المرتفعة بالصين

وجدت مدرسة متوسطة في مدينة تشونغتشينغ، بجنوب غرب الصين طريقة مبتكرة للتغلب على درجات الحرارة المرتفعة في البلاد، حيث اعتمدت المدرسة نقل فصولها الدراسية إلى أحواض كبيرة للسباحة.

وبحسب ما ذكرته شبكة “أخبار الصين”، بدأت المدرسة أول فصولها الدراسية العائمة في الأول من سبتمبر/أيلول الجاري، وذلك بحثا عن ملجأ من الموجة الحارة التي تشهدها المدينة لأول مرة في تاريخها، والتي تزيد على 40 درجة مئوية.

وقال تشانغ تسو تشيانغ، مدير إدارة الإغاثة الطارئة والخدمات العامة في هيئة الأرصاد الجوية الصينية، إن متوسط درجات الحرارة في الصين سجل نحو 22 درجة مئوية هذا الصيف، وهو الأعلى منذ عام 1961.

ولم تكن هذه الطريقة المبتكرة الوحيدة التي تلجأ لها البلاد لتتغلب على درجات الحرارة الصيفية القاسية، حيث سبق وأن حوّلت مدينة نانجينغ بمقاطعة جيانغسو شرق الصين، 7 ملاجئ كانت تستخدم قديما لحماية السكان من الهجمات الجوية خلال الحروب، لتكون المكان المثالي للهروب من درجات الحرارة في الصين خلال فصل الصيف.

وتم تجهيز تلك الملاجئ بمقاعد للجلوس وشاشات عرض، بالإضافة إلى تقديم خدمة الـ”واي فاي” المجانية، والشاي ومياه الشرب بشكل مجاني أيضا.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons