أردوغان رئيساً لصندوق ثروة تركيا السيادي

أنقرة – بزنس كلاس:

عيّن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان نفسه رئيساً لصندوق الثروة السيادي في البلاد وأطاح بكافة أعضاء طاقم العمل الداخلي، وذلك بعد عامين من تأسيسه.

وأعلنت الصحيفة التركية الرسمية “جازيت”، اليوم الأربعاء، أن ظافر زوميز تم تعيينه في منصب المدير العام، أما وزير المالية في الوقت الحالي ألبرت براق، فتم تعيينه نائباً لأردوغان في رئاسة الصندوق.

وفي 2016 دشنت تركيا صندوق ثروة سيادي خاص بها والبالغ قيمته في الوقت الحالي 50 مليار دولار، للسيطرة على اضطرابات السوق التي أعقبت محاولة الانقلاب الفاشلة في البلاد، ولزيادة قيمة الأصول الاستراتيجية التركية وتوفير مصادر للاستثمار.

وعبر الإجراء الذي اتخذه الرئيس التركي فتم إقالة أحد مستشاريه والذي كان عضوا في مجلس إدارة الصندوق وهو يجيت بلوت، أما المجلس الجديد فيتضمن رفعت هيساركيلجول رئيس غرفة التجارة التركية.

كما يتضمن المجلس الجديد حسين إيدون” رئيس الجمعية المصرفية التركية وأردا إيرموت رئيس وكالة دعم وتطوير الاستثمار التركية.

ويعد هذا الإجراء هو جزء من سلسلة قرارات يتخذها الرئيس التركية بعد فوزه في الانتخابات العامة في يونيو الماضي، حيث يسعى للتصدي إلى الأزمات الاقتصادية التي تعاني منها البلاد.

وإلى جانب هبوط قيمة العملة أمام الدولار الأمريكي بنحو 40% منذ بداية العام الجاري، فإن تركيا تعاني ارتفاعاً كبيراً بمعدل التضخم وعجز الحساب الجاري.

ويعقد البنك المركزي في تركيا غداً اجتماع سياسته النقدية وسط توقعات واسعة بزيادة معدل الفائدة.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons