كريستيانو رونالدو ليس الوحيد الصائم عن التهديف في بداية الموسم الحالي

 

ينتظر عشاق يوفنتوس والنجم البرتغالي كريستيانو رونالدو هدفه الأول الرسمي رفقة فريقه الجديد، حيث فشل في الجولات الثلاث الأولى في الدوري الإيطالي في هز مرمى المنافسين رغم العديد من المحاولات.
وسلطت صحيفة “ماركا” الضوء على عدد من المهاجمين البارزين في أوروبا والعالم فشلوا بدورهم في التسجيل في بداية الموسم الحالي، رغم قيمتهم وتاريخهم كمهاجمين كبار أو كلاعبي وسط تميزوا دائمًا بتسجيلهم لأهداف لفرقهم في المواسم الأخيرة.
ففي الدوري الإيطالي فشل 3 مهاجمين كبار في التسجيل بعد 3 جولات، وهم: الأرجنتيني غونزالو هيغواين المنتقل لميلان، ومواطناه ماورو إيكاردي هداف إنتر ميلان، وباولو ديبالا نجم يوفنتوس، والثلاثي كان من أبرز هدافي الدوري الإيطالي الموسم الماضي.
وفي الدوري الإسباني فشل المهاجم الإسباني دييغو كوستا في التسجيل لفريقه أتلتيكو مدريد، كما فشل ماركو أسينسيو نجم ريال مدريد الشاب رغم تسببه في 3 ضربات جزاء والمهاجم الفرنسي كيفن غاميرو المنتقل لفالنسيا.

وفي الدوري الإنجليزي الممتاز، لم يزر التشيلي ألكسيس سانشيز، مهاجم مانشستر يونايتد، مرمى المنافسين رغم كونه يعاني من إصابة، فيما اكتفى الدنماركي إيركسون نجم وسط توتنهام بتمريرة حاسمة في 4 لقاءات، والألماني مسعود أوزيل نجم وسط آرسنال، يعاني أيضًا من تراجع مستواه.
وتضم القائمة أيضًا الجزائري رياض محرز، المنتقل لفريق مانشستر سيتي، والذي بدوره لم يسجل أي هدف، وكان أحد هدافي فريقه السابق ليستر سيتي.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons