قطر للتنمية: غداً الأثنين آخر موعد لاستقبال مشروعات رواد الأعمال السياحية

الدوحة – بزنس كلاس:

ينتهي غداً 10 سبتمبر الحالي الوقت الذي حددة بنك قطر للتنمية لاستقبال مشروعات رواد الأعمال السياحية عبر الموقع الإلكتروني للبنك، تمهيداً للإعلان عن الفائزين بالمشروعات في بداية شهر نوفمبر من العام الحالي، ليتم افتتاح المشروع بداية العام 2020.
وتأتي مبادرة «مشروع الدوحة» لتأجير محلات تجارية مختلفة القطاعات على ساحل البحر في إطار التزام البنك بتشجيع رواد الأعمال القطريين المبتكرين وتنويع الاقتصاد الوطني، كأحد أهم المشاريع الاقتصادية التنموية في دولة قطر.
وسيضم المشروع الفريد المُطل على الواجهة البحرية، محلات تجارية جاهزة للإيجار بأسعار تنافسية.
وسيكون «مشروع الدوحة» وجهة ترفيهية مثالية لجميع أفراد العائلة بفضل ما يوفره من محلات تجارية متنوعة، مقاهي ومطاعم فريدة، مجموعة متنوعة من المرافق لممارسة الأنشطة الرياضية البحرية، إضافة إلى تميزه بالأفكار والمنتجات المستوحاة من البيئة البحرية، وتصميمه الفريد الذي يجمع بين عناصر التراث القطري العريق والإبداع المعاصر.
ويأتي إطلاق «مشروع الدوحة» في سياق الجهود التي يقوم بها بنك قطر للتنمية بهدف دعم الاقتصاد الوطني وجذب المزيد من الاستثمارات، وتحويل الدوحة إلى مركز استثماري رائد في المنطقة، حيث سيتم إجراء عملية تقييم واختيار أفضل الأفكار والمشاريع المبتكرة المقدمة من قبل فريق مختص.
ويقع المشروع في قلب الدوحة ويقدم مفهوما جديدا للتسوق والترفيه في قطر. يهدف المشروع بأن يكون الواجهة الأجمل من حيث التصميم المعماري المتميز والإطلالات الساحرة على البحر و أن يقدم مجموعة من المطاعم والمقاهي والمحلات صممت لتكون معلماً سياحياً مهماً و وواجهة ترفيهية مميزة لكل من يقيم في قطر.
ويمكن لرائد الأعمال تقديم صورة من البطاقة الشخصية ولمحة عن المشروع وخطة عمل ودراسة جدوى وبيانات مالية وصورة من السجل التجاري إن وُجد.
وأعلن بنك قطر للتنمية 30 مايو الماضي عن إطلاق «مشروع الدوحة السياحي» ليصبح معلما سياحيا جديدا يمتد على مساحة 79 ألف متر مربع على واجهة بحرية في البلاد، ويوفر 100 فرصة استثمار لرواد الأعمال.
ويتيح المشروع لرواد الأعمال الحصول على محلات تجارية بإيجار تنافسي تمتد عقوده من سنة واحدة إلى ثلاث سنوات، فيما تتراوح مساحة المحل الواحد ما بين 25 مترا مربعا إلى 200 متر مربع.
ويتيح المشروع أنشطة تتنوع بين محلات لبيع أدوات الصيد ومعدات الغوص وصيانة المراكب والموانئ، وأخرى للحرف اليدوية والتذكارات، فضلا عن المعارض الفنية ومعارض التصوير الفوتوغرافي، ومحلات المنتجات الغذائية والمشروبات القطرية كالقهوة والبهارات والتمور وغير ذلك.
ويتطلب الاستفادة من التقدم للمشروع تحقق ثلاثة شروط، أولها أن تكون فكرة المشروع المقدم على صلة بالتراث القطري، وأن تكون مرتبطة بالحياة البحرية، وأن تكون مميزة أو إبداعية.
ويعمل بنك قطر للتنمية على إيجاد المزيد من المبادرات والفرص التي يمكن إنجازها بأسرع وقت ممكن، حيث أسس بنك قطر لمرحلة جديدة للتوسع في المشروعات والفرص لدعم رواد الأعمال لتبني مشروعات إبداعية للعديد من المشروعات ولا سيما المشروعات السياحية.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons