لم يخلعه من يده لـ20 عاماً.. ما هي قصة السوار الذي يرتديه الأمير هاري؟

 

لدى الكثير منّا قطعة مجوهرات عاطفية يرتديها طوال الوقت، ويبدو أن الأمير هاري (33 عاماً) يحتفظ بقطعة مميزة يرتديها يومياً حتى في أهمّ المحطات في حياته، بحسب موقع “الصن” البريطاني. فهو يضع السوار عينه منذ 20 عاماً، وهناك قصة عاطفية جداً وراء ذلك.
عندما بدأ تداول شائعات حول قصة حبّ الأمير هاري وميغان ماركل، سارع متابعوهما إلى ملاحظة أساورهما الزرقاء المماثلة، لكن الأمير هاري كان لا يتخلّى عن سواره الآخر، الأسود والبني. ويعتقد أن دوق ساسيكس ارتدى السوار خلال رحلته إلى أفريقيا، بعد فترة وجيزة من وفاة والدته الأميرة ديانا في آب 1997.
وفي مقابلة سابقة، كشف هاري أنه زار أفريقيا للمرّة الأولى بعد وفاة والدته، وبنى رابطاً قوياً مع هذه البلاد منذ ذلك الحين. فبالإضافة إلى زيارته أفريقيا للقيام بواجباته الملكية، فهاري يزورها كثيرًا لأسبابٍ شخصية. كما زار بوتسوانا مع ميغان ماركل منذ أكثر من عام، وأيضاً قبل عرضه الزواج عليها. فالأمير هاري متبرع بارز للعديد من المؤسسات الخيرية في القارة.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons