نوع جديد من الحديد الصُلب المتطور تستخدمه نيسان وانفينيتي في تصنيع الطرازات الجديدة

The INFINITI QX50 is defined by distinctive proportions which set the car apart from its competitors. Influenced by INFINITI's "Powerful Elegance" design language, the all-new QX50 has an elevated, commanding SUV stance and strong character lines.

أعلنت شركة “نيسان موتور المحدودة” أنها سوف تقوم بتصنيع المزيد من طرز سياراتها باستخدام نوع جديد من الحديد الصُلب الذي يجمع بين المتانة الفائقة وميزة القابلية العالية للتشكيل والتي كان يتعذر تحقيقها من قبل، ليتم بذلك إنتاج مركبات أخف وزناً تساهم في تقليص الانبعاثات مع المحافظة في الوقت ذاته على سلامة ركابها.

وتعد “نيسان” أول شركة تصنيع سيارات في العالم تستخدم الصُلب الذي يتميز بالقابلية العالية للتشكيل وبدرجة متانة فائقة تصل إلى 980 ميجاباسكال، حيث تم تطويره من خلال الشراكة بين كلٍ من “نيسان” وشركة “نيبون ستيل آند ساميتومو ميتال كورب”.

وسيتم استخدام هذا النوع الجديد من الصُلب بخصائص القابلية للتشكيل والمتانة في تحويل المكونات إلى أشكال معقّدة تتسم بأنها أدق حجماً وأخف وزناً، مقارنة بالمكونات الأخرى المصنوعة من الأنواع التقليدية من الصُلب ذات المتانة العالية، بالإضافة إلى قدرة هذا النوع على احتواء الطاقة في حال التصادم.

وتعد سيارة “إنفينيتي كيو اكس 50” الفاخرة متوسطة الحجم، التي طُرحت بالأسواق في شهر مارس الماضي، أول سيارة على مستوى العالم يتم تصنيع هياكلها الخلفية والأمامية ومكونات أخرى لهيكل السيارة من الصُلب فائق المتانة بدرجة 980 ميجاباسكال.

وتعتزم “نيسان” توسيع نطاق استخدام هذا النوع من الصُلب نظراً لما يحققه من كفاءة في استهلاك الوقود والأداء المتميز عند القيادة بفضل خفة وزن المركبة، مقارنة بنظيراتها من الطرز الأخرى.

تجدر الإشارة إلى أن “نيسان” كانت قد أطلقت خطتها للاستدامة خلال الشهر الجاري والتي تهدف إلى خفض الانبعاثات الكربونية الناتجة عن مركباتها الجديدة بنسبة 40% بحلول العام 2022، مقارنة بالعام المالي 2000.

وتبذل الشركة جهوداً حثيثة من أجل تطوير تقنيات من شأنها التوسع في استخدام الصُلب فائق المتانة، حيث تستهدف بذلك أن يشكّل نسبة 25% من وزن مكونات السيارات التي تنتجها الشركة. يُذكر أن النسبة تصل إلى 27% من حجم سيارة “كيو إكس 50” الجديدة.

ويتسم هذا النوع الجديد من الصُلب بالقدرة على التشكّل بضغط البرودة، ما يوفر إمكانية الإنتاج بكميات كبيرة، وبذلك يمكن استيعاب الارتفاع في تكلفة تصنيع المركبة.

  

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons