الأندية القطرية تواصل تحضيراتها استعدادا للجولة الثانية من دوري نجوم QNB

 

 

تواصل أندية الدوري القطري لكرة القدم  دوري نجوم QNB  تحضيراتها استعدادا لمنافسات الجولة الثانية من المسابقة المحلية بعد انتهاء مباريات الأسبوع الأول والتي شهدت ندية وإثارة، لاسيما وأن بعض الأندية وفقت في ظهورها الأول، فيما جاءت بعض النتائج مخيبة للآمال بالنسبة للبعض الآخر.

وستقام منافسات الأسبوع الثاني من الدوري على مدار ثلاثة أيام، حيث ستقام بعد غد الجمعة مواجهتان، فيلعب الريان مع أم صلال، ويلاقي الأهلي نظيره نادي قطر.. وتستأنف بقية مباريات الجولة يوم السبت المقبل بإقامة مواجهتين أيضا، فيلعب السيلية مع الغرافة، ويستضيف الدحيل نظيره الخور.. وتختتم مباريات الجولة يوم الأحد بإقامة آخر مباراتين، حيث سيلعب السد مع العربي، ويواجه الشحانية نظيره الخريطيات.

ومع انتهاء الجولة الأولى، لم تخلد أندية الدوري إلى الراحة بل واصلت تحضيراتها المكثفة من أجل مواصلة الظهور المميز بالنسبة للفرق التي حققت الفوز، أما الأندية التي تعرضت للخسارة، فتطمح إلى تعويض إخفاقها والبحث عن حصد أول الانتصارات.
البداية ستكون مع نادي السد، الذي استأنف تدريباته على ملعبه في مستهل التجهيز للمواجهة المقبلة أمام العربي والتي سيسعى خلالها الفريق لمواصلة نتائجه وانتصاراته حتى يحافظ على ما وصل إليه من مستوى فني وبدني.
وأعلن نادي السد أن الجهاز الفني بقيادة البرتغالي فيريرا قد حرص على إخضاع مجموعة اللاعبين الذين لعبوا مباراة الخريطيات لتدريبات استشفائية، فيما خاض بقية اللاعبين تدريبات مهارية بالكرة، شملت الجانب الهجومي والدفاعي.

كما ستشهد تشكيلة نادي السد عودة المدافع عبدالكريم حسن إلى تشكيلة الفريق بعد أن غاب عن المواجهة الأولى بداعي الإيقاف.

ومن جانبه، ستشهد تشكيلية الريان في الجولة الثانية انضمام الوافد الجديد الأرجنتيني جوناثان مينيديز إلى تدريبات الفريق في إطار تجهيزه للمشاركة في المباريات القادمة.. وقد شارك اللاعب في التدريبات الجماعية لأول مرة مع الفريق، وسط ترحيب كبير من اللاعبين بانضمام زميلهم الجديد والذي أكمل عقد محترفي نادي الريان، وسيحل في القائمة مكان المغربي محسن متولي الذي انضم للأهلي.
ويستعد الريان بقوة لملاقاة أم صلال تحت إشراف المدرب الأرجنتيني الفاسكو، إضافة إلى أن المران شهد انضمام الحارس فهد يونس لتدريبات الفريق بعد تعافيه من الإصابة.
وعلى الجانب الآخر يسعى الجهاز الفني لفريق الكرة بنادي قطر لتجهيز كافة اللاعبين استعدادا للقاء الأهلي القادم، وذلك حتى يحافظ الفريق على ما حققه من نجاح في الأسبوع الأول بعد الفوز على الغرافة بثلاثة أهداف مقابل هدف.

واستأنف الفريق تدريباته اليومية على الملعب الفرعي وذلك في بداية التحضير للقاء المقبل والذي يتطلع من خلاله المدرب وكافة اللاعبين لمواصلة تحقيق النتائج الإيجابية والذي تألق خلاله معظم أفراد الفريق وأبرزهم السوري أسامة أومري، والعراقي حسين علي، وعلي عوض وغيرهم من لاعبي نادي قطر.

أما مدرب الغرافة الفرنسي جوركوف فحرص على تجهيز اللاعبين للمواجهة القادمة أمام السيلية، حيث ركز أكثر على الجوانب التكتيكية لتحقيق الانتصار الأول، وتعويض الخسارة في المباراة الأولى والتي مني بها الفريق من نادي قطر بثلاثة أهداف مقابل هدف.
ويعمل المدرب وجهازه المساعد على تصحيح الأخطاء التي وقع فيها اللاعبون في المباراة الماضية لتفاديها فيما هو قادم من استحقاقات ومواجهات ستكون قوية وصعبة.

ويعول نادي الغرافة على اللاعبين في تقديم وتحقيق الأفضل هذا الموسم والمحافظة على المكتسبات التي حققها في الموسم الماضي والذي أنهى خلاله الفريق الدوري في المركز الرابع وشارك في بطولة كأس قطر.

وعلى الصعيد ذاته وبعد الفوز على الخور في الأسبوع الأول والحصول على أول ثلاث نقاط، استأنف فريق الكرة بالنادي العربي تدريباته في بداية الاستعداد للمواجهة المرتقبة أمام السد، حيث يبحث الفريق جاهدا عن مواصلة الانتصارات وخاصة بعد الفوز في المباراة الأولى على الخور والذي سيعطي اللاعبين دافعا لما هو قادم من مباريات.

ويؤدي العربي التدريبات على فترتين صباحية ومسائية، في إطار العمل على تجهيز اللاعبين استعداداً للمواجهة القادمة الهامة.. وكان الفوز على الخور قد وضع في رصيد النادي العربي أول ثلاث نقاط يحتل بها المركز السادس بفارق الأهداف عن الفرق التي تتقدم عليه في الترتيب.

أما الدحيل بطل الدوري فقد بدأ في التحضير والتجهيز للقاء القادم أمام الخور،حيث عاد الفريق للتدريبات اليومية في أعقاب الفوز على الشحانية بثلاثية دون رد في مباريات الأسبوع الأول.

وذكر نادي الدحيل أن الجهاز الفني بدأ في وضع الترتيبات الفنية الخاصة، بعد أن رصد كل الأخطاء التي ظهرت في مباراة الشحانية، ورغم انتصار الفريق بثلاثة أهداف، إلاّ أن الجهاز الفني أبدى بعض الملاحظات على أداء اللاعبين وعمل معهم على معالجة كل السلبيات التي ظهرت في اللقاء الأول.

وسيسعى المدرب نبيل معلول وجهازه المعاون في تجهيز البدائل للاعبين الذين تعرضوا للإصابات في الفترة الأخيرة، وهم كريم بوضيف والذي أصيب في مباراة الريان خلال نهائي كأس الشيخ جاسم (السوبر)، وإسماعيل محمد والذي تعرض لكسر مُضاعف خلال لقاء الشحانية الأخير وأجرى عملية جراحية في مستشفى حمد وسيغيب من 6 إلى 8 أشهر.

ومن ناحيته، استأنف فريق الكرة بنادي الخور التدريبات تأهباً للمواجهة القادمة أمام الدحيل، وحرص المدرب التونسي عادل السليمي على الاهتمام بالنواحي الفنية والبدنية بالتوازي، كما حث فريقه على نسيان الخسارة الأولى من العربي في الأسبوع الأول والتي كانت بهدف دون رد، وطالب اللاعبين بالتركيز فيما هو قادم وهي المواجهة التي لن تكون سهلة على الفريق خاصة وأن الدحيل قادم من فوز كبير.

وستتواصل تدريبات نادي الخور اليومية بمشاركة كل اللاعبين الجاهزين حتى مساء بعد غد الجمعة، على أمل تحقيق نتيجة إيجابية والحصول على أول النقاط في دوري هذا الموسم.

أما نادي أم صلال فقد أعلن عن عودة الثلاثي، بلال محمد ومحمد السيد جدو وعادل علوي إلى صفوف الفريق في المباراة القادمة أمام الريان.. وتأتي هذه العودة بعدما تماثل اللاعبون للشفاء من الإصابة التي كانت قد لحقت بهم وأدت لغيابهم عن المباراة الأولى في دوري هذا الموسم والتي كانت أمام السيلية وخسر فيها أم صلال بهدفين مقابل هدف.

وأعلن النادي أيضا أنه سيفتقد خدمات مهاجمه النيجيري أوساغونا من أسبوعين إلى ثلاثة بعد تعرضه للإصابة بتمزق في مباراة السيلية، وسيخضع اللاعب لبرنامج علاجي وتأهيلي مكثف خلال الفترة الحالية قبل عودته للمشاركة مع الفريق مرة أخرى.

وحرص المدرب الفرنسي بانيد على الاجتماع مع اللاعبين لشرح الأخطاء التي وقع فيها الفريق أثناء لقاء السيلية، كما حث المدرب لاعبيه على نسيان هذه الخسارة والتركيز في اللقاء المقبل الذي يتطلع من خلاله لتحقيق الفوز الأول في دوري هذا الموسم.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons