أنجلينا جولي أصبحت مُخيفة و أكثر عدوانية .. و محاميتها تستعدّ للتخلي عنها

 

يبدو أن العلاقة بين نجمة هوليوود أنجلينا جولي و زوجها السابق براد بيت لم تنتهِ بالطلاق في عام 2016، بل أصبحت اليوم معركة حقيقية و كأنها أحد أفلام الدراما في هوليوود خاصة بعد تسريبات تُفيد بأن أنجلينا جولي أصبحت عدوانية و خطرة للغاية.
انتشرت شائعات عن استقالة لورا واسر Laura Wasser مُحامية أنجلينا جولي من قضية حضانة الأطفال لبراد و أنجلينا، تلك القضية التي لم تُحسم بعد، و ذلك بسبب أنجلينا جولي التي جعلت الأمور عدائية للغاية، لكن مُتحدثاً باسم أنجلينا جولي نفى ذلك و قال إنها مُتمسكة بالمحامية لكنها أيضاً استعانت بمكتب محاماة آخر معها لأن القضية دخلت في مرحلة جديدة.
كل تلك الأخبار أثبتت لنا أن الصورة الرومانسية لأحد أشهر الثنائيات في هوليوود يمكن أن تتحوّل إلى وحشية مُخيفة و هذا ما يذكره دائماً براد بيت عن كيفية تحوّل الأمور بينه و بين أنجلينا إلى “المُرعبة” مع تصريحات أنجلينا جولي بأنها قرّرت الانفصال من أجل “الدم”، فهل أصبحت أنجلينا جولي عدوانية أم تلك التصريحات منها للحفاظ على أطفالها؟

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons