“أوراسيا ريفيو”: قطر وفرص مونديال 2022 الجيوسياسية

وكالات – بزنس كلاس:

أكد موقع “أوراسيا ريفيو” أن قطر في وضع أفضل في الاستفادة من الفرص الجيوسياسية التي توفرها استضافتها لكأس العالم 2022 حيث قامت الدوحة بالعديد من الإصلاحات فيما يتعلق بالامتيازات الخاصة بالعمالة الأجنبية، والحد الأدنى للأجور، وغيرها من التشريعات الإيجابية التي أنصفت العمال واستحقت احترام منظمات حقوق الإنسان وتجاوزت قطر الأزمة الخليجية وفشلت مساعي دول الحصار في فرض عزلة دولية على الدوحة التي صمدت وتمسكت بسيادتها.
ويتابع الموقع : إنه في العام الماضي، فرضت السعودية والإمارات ومصر والبحرين حصارا جويا وبحريا وبريا، وقطعت الروابط الدبلوماسية مع الدوحة حيث سعى الرباعي بكل ما يملكه إلى فرض عزلة دولية على قطر لكن جهودهم باءت بالفشل الذريع بل كانت النتائج على العكس تماما، حيث اعتبر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قطر شريكا رئيسيا لأمريكا في مكافحة الإرهاب، فيما دعت الحكومة البريطانية السعودية وحلفاءها علناً إلى تخفيف حدة التوتر في حين طالبت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، السعودية بضرورة رفع الحصار عن الدوحة.
وأشار الموقع في تقريره إلى أن قطر عملت على تنفيذ عدد من الإصلاحات الرئيسية التي رحبت بها منظمات حقوق الإنسان؛ حيث قامت الحكومة القطرية بإصلاحات في مجال العمل أدت إلى تحسن كبير في الوضع المادي والمهني للعمالة الأجنبية في البلاد كما حددت الحد الأدنى للأجور وتسمح الآن للعمال بمغادرة البلاد دون إذن أصحاب العمل، كما أنشأت لجانا عمالية حيث ينتخب العمال ممثلين لهم.
وأكد الموقع أن تلك الجهود أدت إلى إعادة صياغة الرؤية العالمية بصورة إيجابية تجاه ما قامت به قطر من استعدادات لاستضافة البطولة لعام 2022، وتستعد قطر بوضع مثالي أيضا لاستقبال العديد من الزوار القادمين لمشاهدة مباريات كأس العالم. ويختتم التقرير بتأكيد أنه إذا ساهمت كأس العالم ولو بصورة جزئية في استعادة الحياة الطبيعية في الخليج، فإن بطولة 2022 سيكون لها تأثير أكبر وأكثر إيجابية بالنسبة للدوحة.
الجدير بالذكر، أن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، السويسري جياني إنفانتينو، كان قد أشاد منذ أيام بتحضيرات قطر الكبيرة لكأس العالم 2022، وأكد أن الجميع يتوقع أن تكون من بين أنجح النسخ في ظل التحضيرات والتجهيزات. وقال إنفانتينو خلال مؤتمر صحفي لوسائل إعلام: «نحن سعداء بتقدم العمل والتحضيرات لكأس العالم في 2022 في قطر، نحن راضون جداً بما أنجز، أنا متأكدٌ أننا سنشهد نسخة رائعة».

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons