مطار حمد الدولي.. المير: ارتفاع متوقع بعدد المسافرين

الدوحة – بزنس كلاس:

أكد المهندس بدر المير -الرئيس التنفيذي للعمليات في مطار حمد الدولي- أن المرفأ الجوي يشهد حركة سفر نشطة من وإلى الدوحة، متوقعاً أن يزداد هذا النمو خلال الأشهر المقبلة وحتى نهاية العام ليسجل ارتفاعاً لافتاً مقارنة بالعام الماضي. وبيّن المير أن مطار حمد الدولي مستمر في تقديم خدماته الراقية والعالمية للمسافرين كافة من رجال أعمال وعائلات وزوار. مشيراً إلى أن التطور التكنولوجي والإلكتروني الذي يضمه المطار في مختلف مرافقه وعملياته سهّل من إجراءات السفر بشكل كبير، كما أن الافتتاحات المستمرة للخطوط الجوية القطرية وتوسّعها المستمر ساعد وبقوة في نمو حركة السفر عبر «حمد الدولي» إلى مختلف دول العالم.

وذكر مديرون في وكالات السياحة والسفر المحلية، أن الأخيرة لا تزال تسجل حركة متنامية في حجوزات التذاكر إلى مختلف دول العالم، مبيّنين أن باقات السفر المميزة إلى محطات القطرية حول العالم تشهد إقبالاً كبيراً من قبل المواطنين والمقيمين، مبينين أن الأفراد اختاروا وجهاتهم بناء على قدراتهم المادية بدءاً من جورجيا وأذربيجان وحتى فرنسا وإنجلترا.

حركة
ولفت هؤلاء إلى أن استمرار حركة الحجوزات النشطة -لا سيما من قبل العائلات- والاستفادة من باقات السفر إلى الخارج، يدعمان عمل وكالات السفر، ويعودان عليها بالفائدة خلال هذا الموسم النشط، مبيّنين أن العروض التي تقدّمها شركات الطيران تشجع على اتخاذ القرار وتحديد الوجهات المناسبة للأسر الكبيرة العدد.

أداء

أكد علي صبري -مدير عام شركة ميلانو للسياحة والسفر- أن أداء مكاتب وشركات السفر المحلية ممتاز خلال الموسم الحالي، حيث إن حركة حجوزات السفر مستمرة من قبل المواطنين والمقيمين، لا سيما العائلات منهم، موضحاً أن السفر سيبقى مستمراً حتى نهاية شهر أغسطس المقبل، وأن الأفراد يختارون وجهاتهم وفقاً لقدراتهم الاقتصادية بدءاً من جورجيا وأذربيجان وحتى فرنسا وإنجلترا.

ولفت صبري إلى أن باقات السفر المتوافرة إلى مختلف الوجهات شجعت العائلات على اتخاذ قرار السفر وتحديد الوجهة المناسبة، لافتاً إلى بدء حركة سفر المقيمين إلى بلادهم الأم.

حجوزات

بدوره، أكد طارق عبداللطيف -الرئيس التنفيذي لشركة ريجينسي للسياحة والسفر- أن حركة السفر مستمرة حتى نهاية شهر أغسطس المقبل؛ أي إلى ما قبل بداية المدارس؛ ما يساهم في تحقيق إيرادات أعلى لوكالات السفر نتيجة استمرار عملية حجز التذاكر، خصوصاً في الموسم الأنشط نسبياً على مدار العام، حيث تتوجه معظم العائلات للسفر إلى وجهات «القطرية» حول العالم. وبيّن عبداللطيف أن الباقات الشاملة التي توفرها شركات السفر والسياحة والفنادق وشركات الطيران مجتمعة، تسهّل على الأفراد عملية تحديد الوجهة المراد السفر إليها والمدة الزمنية للرحلة، منوهاً بأن بريطانيا تبقى أكثر الجهات طلباً من أبناء المجتمع القطري، تليها فرنسا.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons