بورصة قطر “الثانية” من حيث ارتفاع المؤشر بين أسواق الخليج خلال النصف الأول من 2018

سجل مؤشر بورصة قطر خلال النصف الأول من العام الجاري 2018 ارتفاعا بلغت نسبته 5.52 بالمائة ليصل في نهاية يونيو إلى 9,024 مقابل 8,620 في بداية العام، لتحتل بورصة قطر بذلك المركز الثاني من حيث ارتفاع المؤشر بين أسواق منطقة الخليج .

كما واحتلت بورصة قطر المرتبة الثانية من ناحية رسملة السوق بنهاية النصف الأول من العام الجاري 2018، حيث سجلت ما قيمته 135 مليار دولار، وذلك على الرغم من أنها هي الأقل من ناحية عدد الشركات المدرجة (مقارنة بالأسواق الخليجية) بعدد لا يتجاوز 45 شركة.

وأوضحت بورصة قطر في بيان اليوم أن معدلات التداول اليومية في البورصة خلال النصف الأول من كل من السنوات الثلاث الماضية سجلت ارتفاعات مطردة إذ بلغ متوسط حجم التداول اليومي في النصف الأول من العام 2016 ما قيمته 286.67 مليون ريال، ثم ارتفع في النصف الأول من العام 2017 بنسبة 14.2 بالمائة ليصل إلى 327.41 مليون ريال، ثم ارتفع كذلك بنسبة 2.5 بالمائة خلال النصف الأول من العام الجاري 2018 ليصل إلى 335.48 مليون ريال.

وقد شهد النصف الأول من العام الجاري 2018 دخولا قويا للاستثمار الأجنبي، حيث ارتفعت نسبة الشراء من قبل المستثمرين الأجانب بنسبة 41 بالمائة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي وبلغت 21.8 مليار ريال، فيما ارتفعت نسبة البيع بنسبة 21 بالمائة لتصل إلى 17.6 مليار ريال، وذلك في صيغة جني أرباح إثر المراجعة الدورية لمؤشري فوتسي ومورغان ستانلي في نهاية النصف الأول لـ2018.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons