زيدان يؤكد أنه في “فترة راحة”

 

زيدان يتحدث لأول مرة بعد استقالته من تدريب ريال مدريد
أكد الفرنسي زين الدين زيدان انه في “فترة راحة” ولم يقرر بعد وجهته المقبلة، وذلك بعد رحيله المفاجىء عن تدريب ريال مدريد الاسباني الذي قاده الى لقب دوري أبطال أوروبا في كرة القدم ثلاث مرات تواليا.
وقال الفرنسي في تصريحات خلال تدشين ملعب لشركة “أديداس” الالمانية للتجهيزات الرياضية الراعية له، في ضاحية سان دوني الباريسية الاثنين، “أنا في فترة راحة، ولا أعرف ما سأقوم به. الأهم هو القرار الذي اتخذته، ما يلي نراه لاحقا”.
وأضاف ردا على سؤال عن طول هذه الفترة، أجاب “لا أعرف”.
وأعلن النجم الفرنسي الدولي السابق في 31 أيار/مايو، رحيله عن النادي الملكي الاسباني الذي تولى الاشراف عليه منذ مطلع 2016، وقاده لسلسلة ألقاب بينها دوري الأبطال ثلاث مرات، والدوري الاسباني مرة، وكأس العالم للأندية 2016 و2017. وقال المدرب البالغ 45 عاما لدى إعلان قراره، “اتخذت قرارا بعدم البقاء في الموسم المقبل كمدرب لريال مدريد. بعد ثلاثة أعوام، أحتاج الى مسار مختلف، الى طريقة أخرى للعمل”.
وأضاف زيدان الذي كان عقده مع النادي الملكي يمتد حتى 2020 “لا أرى نفسي أنني سأواصل الفوز في السنة المقبلة، وأنا شخص فائز ولا أحب أن أخسر، أعتقد انه الوقت (المناسب) بالنسبة للجميع، لي، للفريق”.

وبات زيدان أول مدرب في تاريخ المسابقة القارية يحرز اللقب ثلاث مرات متتالية، وثالث مدرب يحرزه ثلاث مرات بالاجمال.
وأكد زيدان أيضا في حينه انه لا يبحث حاليا عن فريق جديد لتدريبه، وسط تقارير على نطاق واسع ترجح ان نجم المنتخب الفرنسي المتوج بلقب مونديال 1998 على أرضه، مرشح بقوة لتولي تدريب منتخب “الديوك”.

Default Comments

اترك تعليقاً

Show Buttons
Hide Buttons